الأسواق العالمية تتأهب لخسائر #هجمات_باريس

الأسواق العالمية تتأهب لخسائر #هجمات_باريس
تم – لندن
يتوقع خبراء أن تشهد الأسواق العالمية موجة بيع قصيرة الأجل غدًا الإثنين، متأثرة بالهجمات الإرهابية المتفرقة التي تعرضت لها العاصمة الفرنسية باريس مساء الجمعة الماضي، وأودت بحياة أكثر من 140 شخصًا.
وتوقع كبير الاقتصاديين في “ايه.ام.بي. كابينال” الأسترالية شين أوليفر في تصريحات صحافية، أن يكون أي تأثير على قرارات الاستثمار بالأسواق مجرد رد فعل عارض لهذه الهجمات، لافتا إلى أن الأسواق ستتعافى سريعًا ويتحول الاهتمام إلى أمور أخرى.
وجاءت أنباء الهجمات بعد إغلاق الأسواق يوم الجمعة، إلا أن التعاملات الآجلة على مؤشر ستاندرد آند بورز 500، كانت لا زالت مستمرة، فهبطت 1% وسط أحجام تداول ضعيفة.
وأوضح كبير المحللين الفنيين في “دايوا سيكيورتيز” في طوكيو إيجي كينوتشي، أن الهجمات لو حدثت خلال ساعات التداول في السوق، لكان من المحتمل حدوث حالة فزع، ولكن أمام أسواق عطلة نهاية الأسبوع لاستيعاب الصدمة وجميع المعلومات.
فيما توقع المحلل المالي في “سي.ام.بي.سي نيكو سيكيورتيز” هيدينوري سيوزاوا، أن يكون قطاع السياحة في فرنسا صاحب النصيب الأكبر من الخسائر بما سيضغط على الأسهم الفرنسية بشكل عام مع بداية تداولات الأسبوع غدا.
ومع إغلاق بورصة وول ستريت على هبوط يتجاوز 1% بعد بيانات التجزئة الأمريكية الضعيفة، كانت التوقعات بهبوط أسواق الأسهم في أوروبا حتى بدون هجمات باريس، ومن المرجح أن تتعرض الأسهم الفرنسية لا سيما المنكشفة على قطاع السياحة الضخم، لأكبر خسائر، إذ تستقبل فرنسا أكبر عدد من السائحين بين دول العالم، ويمثل القطاع نحو 7.5% من الناتج المحلي الإجمالي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط