#رابغ.. اكتشاف مصحف مجهول المصدر بأخطاء إملائيّة

#رابغ.. اكتشاف مصحف مجهول المصدر بأخطاء إملائيّة

تم ـ مريم الجبر ـ رابغ: ترد إلى المملكة مصاحف مجهولة المصدر، يحمل بعضها أخطاء، تحرّف المعاني القرآنية، وكانت أخر واقعة مكتشفة، في الآية رقم 67 من سورة النساء، في أحد المصاحف مجهولة المصدر، إذ تقول الآية الكريمة {وِإذًا لآتيناهم من لدنا أجرًا عظيمًا}، إلى أنّها وردت بكتابة مختلفة: “إذ” دون ألف وتنوين، عوضًا عن “إِذًا” وهي الصحيحة، فضلاً عن إدخال ألف التعريف على أتيناهم.

وأوضح مكتشف الخطأ في الآية، معلم لغة عربية، عبدالله نور، في تصريح صحافي، أنَّ “هذا الخطأ كان في أكثر من نسخة موجودة على رف المسجد برابغ، مجهولة المصدر، قبل أن ينتبه إليها الإمام والمصلون، ويعيدونها إلى الجهات المختصة”.

وأبرز أنَّ “مثل تلك الأخطاء لا يجوز بحال من الأحوال أن تتواجد في نسخ القرآن الكريم”، مشيرًا إلى أنّه “لا بد من تحري مصادر تلك النسخ، ومصادرتها، وعدم اقتناء غير النسخ المعروفة مصادرها، مثل مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف”.

من جانبه، أكد مدير إدارة المطبوعات بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، عبدالخالق الزهراني، أنَّ “جميع ما يحال إليهم من الجمارك يتم التحفظ عليه، ومن ذلك بعض المصاحف الواردة من الخارج، والتي لم يتم تنقيحها جيدًا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط