خبير هندسي: جدة بحاجة لهيئة أجنبية لمراقبة الفساد في بلدياتها

خبير هندسي: جدة بحاجة لهيئة أجنبية لمراقبة الفساد في بلدياتها
تم – جدة : أكد المستشار الهندسي والسابق في التخطيط الاستراتيجي لدى أرامكو برجس البرجس، أن مدينة جدة تعد كبيرة، وأصبحت الآن معقدة بحكم موقعها بين الجبل والبحر، وباعتبارها منطقة طولية وغير مرتفعة، يصعب مع ذلك تصريف مياه الأمطار فيها من أربع جهات، مضيفا أن العمل على تصريف مياه الأمطار في جدة يحتاج إلى كوادر شخصية وآليات متمكنة، وبرامج هندسية كبيرة .
وأكد البرجس أن مدينة مثل جدة لا يمكن أن تدار بلدياتها ومصلحة الماء فيها وتصاريف سيولها بأشخاص تجردوا، ولم يكسبوا من العمل إلا وقت دوامهم فقط، مؤكدًا أن هذا أساس المشكلة وأن الوضع ينبغي أن يتغير عما هو عليه الآن، مشيرًا إلى أنه في السابق حضرت الكثير من الشركات العملاقة المتخصصة، ولكن واجهتها استمرارية العمل، فالشروط المعقدة صعبت عملهم، كاشتراط الشريك السعودي وغيره.
وأضاف أنه ليس لدينا أقسام قوية في إدارة العقود وإدارة وترسية المشاريع، مؤكدًا أن ذلك يحتاج إلى هندسة كبيرة وأعمال متخصصة، وليست فقط جلب أكبر شركات العالم التي تعمل ولن تنجح ؛ باعتبار أنه لا بد أن يكون في المقابل عمل هندسي ضمن العقود نفسها وإلا سنبقى على نفس المنوال .
وبيّن البرجس أن جدة بحاجة إلى شركات (أجنبية) استشارية وهندسية وتنفيذية ضخمة، وهيئة “مراقبة فساد” أجنبية.
14 14--

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط