مواطن يتهم إدارة “صحي جرد” بالإهمال و#صحة_الباحة ترد

مواطن يتهم إدارة “صحي جرد” بالإهمال و#صحة_الباحة ترد
تم – الباحة : أعرب شقيق إحدى المريضات عن استيائهم جراء ما وصفه بالإهمال الذي وجده من مركز صحي جرد التابع للشؤون الصحية بالباحة، موضحا أنه ذهب إلى المركز منذ أيام في تمام الساعة 11:50 ليلاً لإسعاف شقيقته التي تعرضت للدغة عقرب إلا أنه لم يجد الفريق الطبي المناوب ما دفعه إلى نقل شقيقته إلى مستشفى العقيق رغم بعد المسافة معرضا حياة شقيقته إلى الخطر .
وأوضح المواطن في تصريحات صحافية، أن شقيقته العشرينية تعرضت للدغة عقرب خطيرة في القدم، وتوجه بها على الفور إلى  مركز صحي جرد في تمام الساعة 11:50 ليلاً، وطلب الفريق المناوب عن طريق جهاز الإنذار الخارجي، لكن دون استجابة، ما دفعه إلى التوجه إلى سكن الممرضات وطرق الباب عدة مرات وفي البداية رفضن استقبال الحالة لكن محاولات الترجي لهن وافقن، فاستقبلن الحالة ولم يكن مهن طبيب مناوب.
وتابع الممرضات أعطوا شقيقتي مغذيًا لمنع نشر السم في الجسم، وبعد 7 محاولات لتركيب المغذي، بحثت عن الطبيب، ولم أجده، فحاولت الاتصال بسائق الإسعاف، ولم يجب، ولا يوجد حارس بالمركز، فطلبت المساعدة من الهلال الأحمر، لنقل الحالة إلى مستوصف أخر، ورفض الهلال الأحمر في البداية بسبب دخول الحالة منشأة صحية، وبعد إبلاغهم بعدم وجود الفرق المناوبة، تم التجاوب ونقلت المريضة إلى مستشفى العقيق عن طريق الهلال الأحمر، علمًا بأنَّ المسافة بين المركز والمستشفى تتجاوز الخمسين كيلو مترًا.
 فيما أكد المتحدث الرسمي للشؤون الصحية بالباحة محمد علي آل سليمان أن المريضة تم التعامل معها على النحو المطلوب، وأنه بحسب إفادة ممرضات صحي جرد تم التعامل مع حالتها وتركيب الكانيولا لها وإعطائها خمسة أمبول مصل العقرب في 50 مل درب ملح، وإبرة الكزاز، وبالكشف عليها تبين استقرار حالتها، بدرجة حرارة (36.5)، وضغط (110 / 70) ما يعني استقرار حالاتها، موضحا أن الحالة لم تكن في حاجة إلى النقل إلى مستشفى أ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط