ابتلعهما سيل العيص.. سوداني ينتشل جثتي فتاتين

ابتلعهما سيل العيص.. سوداني ينتشل جثتي فتاتين

تم – ينبع

استطاع وافد سوداني، مساء أمس الخميس، انتشال جثتي مواطنتين توفيتا غرقًا في مستنقع مياه على بعد 500 متر من منزل ذويهما، في مركز سليلة جهينة التابعة لمحافظة العيص.

جاء ذلك بعد مرور ساعتين على إبلاغ الدفاع المدني حيث لم تباشر أي فرقة موقع الحادثة، بحجة عدم الاختصاص، وفقًا لما رواه والد إحدى الفتاتين التي تبلغ من العمر 14 عامًا.  

وقال والد الفتاة “سلطانة” سعود محمد القاضي: “امتلأت حفرة لإحدى الشركات بالمياه نتيجة الأمطار، وخرجت ابنتي ترافقها خالتها البالغة من العمر 16 عامًا وسقطتا في الحفرة التي تفتقر لكل وسائل السلامة”.

وأضاف: “بعد رفض الدفاع المدني مباشرة الحادث؛ تمكن وافد سوداني من انتشال الجثتين وتم نقلهما إلى المركز الصحي، وقد أتت الشرطة إلى منزلي في الساعة 12 مساء لاستكمال إجراءات الدفن الذي أتممناه فجر اليوم”.

وطالبت أسرة الفتاتين بالتحقيق مع الجهة المشرفة على الشركة لتركها الحفرة بدون وسائل سلامة والتحقيق كذلك مع الدفاع المدني بمحافظة العيص.

 على الجانب المقابل؛ قال المتحدث الرسمي باسم الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد خالد مبارك الجهني: “لم نتلق أي بلاغ بشأن الواقعة”.

وقال مدير القطاع الصحي في العيص عبيد مسلم السناني: “استقبل مركز صحي سليلة جهينة الحالتين وتم تسليم الجثتين لذويهما”.

وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة منطقة المدينة المنورة العميد فهد بن عامر الغنام: “تلقينا البلاغ من المستشفى، وانتقل رجال الأمن لإجراء المعاينة وأخذ الأقوال الأولية وما زال التحقيق مستمرًا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط