البحث عن “الفقع” في المملكة قد ينتهي بالسجن 30 شهرا

البحث عن “الفقع” في المملكة قد ينتهي بالسجن 30 شهرا

تم – الرياض
أوضحت وزارة الداخلية أمس، أن هواة البحث عن نبتة الكمأة (الفقع) أو الصيد قد يقعون تحت طائلة القانون في حال اقترابهم من المناطق الحدودية البرية، المحددة بعمق 20 كيلومتراً من الحدود الشمالية للمملكة بغرض البحث عن هذه النبتة الشعبية، محذرة من أن عقوبة الاقتراب من الحرم الحدودي تصل إلى حد السجن ٣٠ شهراً، أو غرامة مالية 25 ألف ريال، أو كلا العقوبتين معا.
وقالت الوزارة عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، إنه تم تمييز المناطق الحدودية البرية الشمالية التي يحظر اقتراب أو دخول الأشخاص والمركبات إليها، بحاجز ترابي وعلامات تحذيرية، وتقع المناطق الحدودية التي يحظر الاقتراب منها في المنطقة الشرقية في محافظتي حفر الباطن والخفجي، أما في الحدود الشمالية فتقع في الشعبة ورفحاء والعويقيلة وجديدة عرعر وطريف، إضافة إلى مناطق العيساوية والحديثة في الجوف، وتقع المناطق الحدودية التي يحظر الاقتراب منها في منطقة تبوك في محافظتي حالة عمّار وحقل.
وناشد قطاع حرس الحدود المتنزهين والباحثين عن الفقع الابتعاد عن منطقة الحرم الحدودي، حفاظاً على سلامتهم، إذ تعد منطقة خطرة، ويعد الدخول إليها مخالفة أمنية تعرض الشخص للمساءلة القانونية.
وعلى رغم من هذه التحذيرات المتكررة من الأجهزة الأمنية بخطورة الاقتراب من الحرم الحدودي، فإن المخالفات تتكرر سنوياً، لكون هذه المناطق تشتهر بوفرة نبتة «الفقع» التي تحظى بشعبية واسعة بين الخليجيين عموماً، والسعوديين على وجه الخصوص، حتى إنهم يدفعون مبالغ باهظة، تقدر بآلاف الريالات للحصول على كمية قليلة منه قد لا تتجاوز اثنين من الكيلوغرامات.
وقدر قطاع حرس الحدود في المنطقة الشمالية ما كان يضبطه يومياً من متجاوزين بمعدل 300 شخص في موسم الفقع العام الماضي. أما نظيره في المنطقة الشرقية فقدر ما أوقفهم خلال أسابيع من الموسم ذاته بنحو 9 آلاف شخص.

تعليق واحد

  1. ابو عبدالاله العطوي

    قرار صائب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط