تهديدات بانهيار التحالف الشيعي – الكردي بسبب أزمة حرق الأعلام

تهديدات بانهيار التحالف الشيعي – الكردي بسبب أزمة حرق الأعلام
تم – بغداد : انتشرت – مؤخرا – ظاهرة جديدة، عكست ما وصل إليه الوضع السياسي العراقي من تأزم، تمثلت في قيام أجهزة رسمية في مدينتي بغداد وكربلاء (التي يفترض أنها مقدسة)، بإهانة العلم الكردستاني من قبل مواطنين عرب، وتدنيسه بأحذيتهم على قارعة الطرق.. وردَّ الشباب الأكراد المتحمسون بحرق العلم العراقي وإهانته؛ لما يمثله العلم الكردستاني من قدسية عندهم.
وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع مصورة متبادلة بين أكراد وشيعة، يظهر فيها كل
طرف يحرق علم الطرف الآخر، وفي بعض الأحيان يدوسه تحت الأقدام, في وضع يُنبئ
ببداية النهاية للتحالف السياسي الذي نشأ على أنقاض بغداد عقب سقوطها عام 2003.
وقد اعتبر البعض هذا التحالف هشًّا يلملمه العدو المشترك للطرفين, الذي كان سابقًا حزب البعث، وحاليا “داعش”، وبعد أن حقق التحالف الكردي – الشيعي انتصارات كبيرة، بعد سيطرة الأكراد على مدينة سنجار, بدأت الخلافات بالظهور للعلن للمرة الأولى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط