#الأمن يفتح #تحقيقا موسعا في شأن #هروب_3_فتيات من #دار_الضيافة

#الأمن يفتح #تحقيقا موسعا في شأن #هروب_3_فتيات من #دار_الضيافة

تم – جدة: فتحت أجهزة أمنية مختصة في محافظة جدة، الأحد، تحقيقاً موسعاً في قضية هروب ثلاث فتيات سعوديات من دار الضيافة إلى جهة مجهولة، للمرة الثانية على التوالي، من دون معرفة الأسباب والدوافع، وطريقه هربهن من الدار، وأكدت مصادر مطلعة، أن هروب الفتيات من دار الضيافة يحدث للمرة الثانية، بعد هروبهن في وقت سابق، مشيرة إلى أن الفتيات، سبق أن تمت إحالتهن إلى هيئة “التحقيق والادعاء العام” في المحافظة، بعد القبض عليهن في المرة الأولى.

وأوضحت المصادر، أن الفتيات يُقمن في دار الفتيات التي تستقبل من تنتهي محكوميتهن، ويرفض ذويهن تسلمهن، لتنفذ كل الواجبات المتعلقة بالفتيات، نيابة عن أسرهن، منوهة إلى أن طريقة هروب الفتيات في المرة الأولى، تمت بواسطة كسر باب الطوارئ، وهربن من دون أن تُعرف وجهتهن، ما تكرر أمس، وتم إبلاغ الجهات الأمنية بذلك.

وأضافت أن الفتيات ليست لديهن أي قضية جنائية، وبقاؤهن في دار الضيافة؛ اختياري، بعد أن رفض ذووهن استقبالهن، إذ تم إبقاؤهن إلى حين تقريب وجهات النظر بينهن وبين أسرهن، وسجلت قضية هرب الفتيات في المرة الأولى وجود اشتباه في أشخاص لهم علاقة بتهريبهن، بعد القبض عليهن من شرطة محافظة جدة، إذ استجوبت هيئة “التحقيق والادعاء العام” في جدة، اثنين من المشتبه بهم، في وجود علاقة لهما بحادثة هرب الفتيات من دار الضيافة في جدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط