#جازان: ذهب ليدفن مولوده الميت فوجدها فتاة

#جازان: ذهب ليدفن مولوده الميت فوجدها فتاة

تم – جازان

أزاح أحد المواطنين الستار عن تفاصيل تبديل جثة ابنه المتوفى مع أخرى لطفلة متوفاة، وهي مولودة في المستشفى المركزي في جازان نهاية الأسبوع الماضي، مشيرًا إلى أنَّ ابنه ولد حيًا، ومكث 12 ساعة في المستشفى، حتى ورده اتصال من المستشفى يفيد بوفاة ابنه، ليفاجأ عند وصوله أنَّ ابنه تم تبديله بعد الكشف عن أعضائه التناسلية.

ويقول محمد صلوي والد الطفل إنه: “يوم الخميس الماضي أبلغوني أنَّ ابني توفي، بعد أن مكث 12 ساعة في حضانة المستشفى، وفورًا توجهت إلى المستشفى، لكني شعرت بالغرابة من تصرفات عددٍ من الموظفين، وشككت في الأمر، وتحققت من الأعضاء التناسلية لأجد أنَّها أنثى وليست ابني”.

وأضاف: “تقدمت ببلاغ للجهات الأمنية، وحضرت إلى المستشفى، وتم تحرير محضر بذلك، لكن للأسف، بعد تواصلنا مع والد الفتاة من جنسية يمنية، اتضح أنَّه قد دفن ابني وهو لا يعلم، وبعد تأكده من المغسلات اتضح أنَّه ولد فعلًا، فتقدمت لإمارة المنطقة، وجرى التوجيه بالتحقيق في القضية بشكلٍ عاجل”.

وأشار صلوي إلى أنَّه يطالب وزير الصحة المهندس خالد الفالح، بالتدخل وتحقيق العدالة في حقه والتأكد من بصمات مواليد  اليوم نفسه الوراثية كافة

تعليق واحد

  1. لا حول ولا قوة الا بالله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط