الأسد يستعين بمعتقلين لمواجهة “داعش” في #دير_الزور

الأسد يستعين بمعتقلين لمواجهة “داعش” في #دير_الزور
تم – دير الزور : أفاد ناشطون ميدانيون بأن قوات نظام بشار الأسد استقدمت عددا من المجندين “صف الاحتياط” الذين تم اعتقالهم أخيراً إلى مدينة دير الزور شرق البلاد للاستعانة بهم ضمن مواجهاتها مع تنظيم “داعش”.
وقامت قوات النظام بوضع هذه العناصر الجديدة في معسكر الطلائع بحي الجورة لتدريبهم على الأعمال العسكرية والقتالية ليتم زجهم بمختلف جبهات القتال بمحافظة دير الزور ضد مسلحي تنظيم “داعش“.
وأوضح الناشطون في تصريحات صحافية، أن العناصر الذين تم استقدامهم هم مدنيون مطلوبون للاحتياط، وتم اعتقالهم من مختلف المحافظات السورية ضمن حملة الاعتقالات الأخيرة التي قام بها النظام بعموم المناطق الخاضعة لسيطرته، ويقدر عدد هذه العناصر بأكثر من 500 عنصر.
يذكر أن قوات الأسد بدأت تعاني من نقص في عدد الجنود نتيجة المعارك الطاحنة التي تخوضها مع داعش من جهة والمعارضة السورية من جهة أخرى منذ أكثر من 4 أعوام، ما دفع النظام إلى شن حملة اعتقالات واسعة لتعويض هذا النقص، والاستعانة بعشرات المدنيين لتأمين المناطق الخاضعة لسيطرته بعد نقل عناصر الجيش إلى الجبهات الساخنة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط