الجامعات تتجاهل “آفاق” وتسرق الطلاب من برامج التدريب التقني

الجامعات تتجاهل “آفاق” وتسرق الطلاب من برامج التدريب التقني
تم – الرياض : أكد المتحدث باسم المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني فهد العتيبي، حاجة سوق العمل السعودي إلى زيادة أعداد خريجي برامج التدريب التقني والمهني خلال الأعوام المقبلة، لافتا إلى أن الجامعات تقتطع من حصة برامج التدريب التقني من طلاب الثانوية، نتيجة عدم التزامها بمعدل القيد المحدد في مشروع أفاق.
وأوضح في تصريحات صحافية أن هناك حاجة ماسة لقبول 12 ألف متدرب ومتدربة سنوياً، في كل من منطقتي الرياض ومكة المكرمة، و9 آلاف متدرب ومتدربة سنوياً في الشرقية، و5 آلاف متدرب ومتدربة سنوياً في المدينة المنورة، لتحقيق ما ورد ضمن مشروع آفاق، الذي وافق عليه المقام السامي قبل نحو 4 أعوام، ويتضمن تعديل نسبة القيد لخريجي الثانوية العامة في الجامعات من 92% إلى 55%، فيما يتجه 25 في المئة إلى معاهد وكليات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، و15 %إلى كليات المجتمع، و5 في المئة إلى مؤسسات أخرى.
وأضاف أن أغلب إدارات الجامعات لا تلتزم بمعدل القيد، وفقاً لآفاق، رغم أن برامج التدريب التقني والمهني تشهد إقبالاً متزايداً من خريجي الثانوية، وهناك أيضاً إقبال من القطاع الخاص على توظيف واستقطاب الخريجين، إذ يصل عدد الخريجين سنوياً إلى نحو 28 ألفاً من الجنسين، وتلقت مركز التنسيق الوظيفي في المؤسسة العام الماضي نحو 30 طلباً وظيفياً للخريجين من القطاعين العام والخاص، ما يُعد مؤشراً واضحاً على حاجة سوق العمل إلى خريجي برامج التدريب.
وبحسب «آفاق» يتوجب الوصول إلى إلحاق 170 ألف طالب سنوياً بالتدريب التقني والمهني، و225 ألف طالب في الجامعات لتحقيق ما ورد في الأمر الملكي في نهاية الخطة العاشرة 2019.
وكشفت مصادر مطلعة في تصريحات صحافية، أن نسبة القبول في الجامعات ارتفعت جدا في تخصصات لا تحتاج إليها سوق العمل، مشيرة إلى أن البوابة الإلكترونية لوزارة التعليم أكدت التوسع في قيد الطلاب العام الماضي بنسبة 10% عن العام الذي يسبقه، وكان لقبول ما يزيد على 90 % من خريجي الثانوية في الجامعات السعودية، مقابل نسبة 56% في جامعات دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، أثرا سلبيا في القيد المحدد للتدريب التقني والمهني في المملكة، الذي لم يتجاوز 10 %  مقارنة بـ 40 % في دول المنظمة.
وبحسب تقديرات رسمية، يتجه ما بين 68 في المئة إلى 88 في المئة من الطلاب في المملكة إلى الجامعات سنوياً، فيما نسب الالتحاق السنوي في التدريب التقني والمهني في جميع مناطق المملكة أقل من الأهداف، نتيجة عدم التزام الجامعات بتنفيذ “أفاق”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط