#تركيا تسقط طائرة روسية و #موسكو تنفي دخولها المجال الجويّ

#تركيا تسقط طائرة روسية و #موسكو تنفي دخولها المجال الجويّ

 

تم ـ مريم الجبر ـ عربية وعالمية: أسقطت القوّات التركية، طائرة عسكرية روسية، زاعمة أنّها انتهكت مجالها الجوي بالقرب من الحدود مع سورية، على الرغم من التحذيرات، بينما أكدت وزارة الدفاع الروسية أن الطيران التركي أسقط مقاتلة من طراز “سوخوي 24″، تابعة للجيش الروسي، لكنها نفت أن تكون خرجت من المجال الجوي السوري.

وأظهرت صور تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقتل أحد طياري المقاتلة الروسية، واعتقال الآخر على أيدي عناصر من المعارضة السورية.

ومن جانبها، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، في بيان لها، أنَّ بوسعها إثبات أن الطائرة كانت داخل الأجواء السورية طوال الوقت، مبيّنة أنَّ “طائرة سوخوي 24 تابعة لسلاح الجو الروسي في سورية تحطمت اليوم الثلاثاء، في الأراضي السورية، بسبب إطلاق نار من الأرض”.

وأشارت إلى أنَّ الطائرة “كانت موجودة في المجال الجوي السوري حصرًا”، مؤكدة أنها “لم تنتهك الأجواء التركية، وأن طياري الطائرة سوخوي-24 التي أسقطت هبطا بالمظلة، ومصيرهما لم يعرف بعد”.

وفي السياق ذاته، أعلنت شبكة “سي إن إن ترك”، نقلا عن مصادر محلية، أن أحد طياري الطائرة التي أسقطت في قبضة قوات تركمانية، شمال سورية، بينما ذكرت شبكات إخبارية تركية، أنَّ “الطيران التركي أسقط، الثلاثاء، طائرة حربية مجهولة الهوية، حلقت في المجال الجوي التركي، بالقرب من الحدود مع سورية، في الجبال قبالة محافظة هاتاي التركية”.

إلى ذلك، قال مكتب رئيس الوزراء التركي، أنَّ أحمد داوود أوغلو أعطى تعليماته لوزارة الخارجية بالتشاور مع حلف الأطلسي، والأمم المتحدة، ودول معنية بشأن تطورات الوضع على الحدود التركية ـ السورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط