نقاش حاد عن #تعدد_الزوجات يثمر عن زواج عبر #الواتساب

نقاش حاد عن #تعدد_الزوجات يثمر عن زواج عبر #الواتساب

تم – منوعات : تسبب نقاش عبر برنامج “واتساب”، حول تعدد الزوجات؛ إلى موافقة أحد الآباء على تزويج ابنته إلى أحد أعضاء الغروب، وأوضحت مصادر صحافية،  أن مشرف الغروب، دخل في نقاش مطول مع زملاء العمل، وقال أحد الأعضاء إنه لا مانع لديه من التعدد، إذا وافق مشرف الغروب على تزويجه ابنته؛ فلم يجد الأب سبيلاً لمواجهة رأي العضو؛ إلا بالموافقة على تزويجه ابنته الجامعية، مبرزا أن ولي الأمر شرح الأمر لابنته الجامعية التي بدورها وافقت حتى لا يقع والدها في الحرج.

وبين أحد أعضاء الغروب، أنه لم يكن يظن أن النقاش عن تعدد الزوجات في غروب “الواتساب” سيتحول إلى خطبة، مبديا تفاجئ الجميع من طلب زميلهم الزواج من ابنة مشرف الغروب، مضيفا أن المفاجأة الأكبر كانت عندما أبدى ولي الأمر الموافقة على تزويج ابنته للعضو، مشيرا إلى أن الزميل أكد له تحديد موعد عقد القران.

ونوه الأخصائي الأسري والنفسي الدكتور علي الطلحي، أن الزواج من المحطات الرئيسة في حياة الرجل والمرأة، واتخاذ قرار الموافقة من عدمه حق أصيل للمرأة، ويجب أن تأخذ الوقت الكافي للتفكير المعمق فيه؛ لأن ذلك إما يفضي إلى أسرة سعيدة، أو مفككة نهايتها الطلاق.

وأردف الطلحي، أن تصرف والد الفتاة عبثي، ومصلحة ابنته ورغبتها وقناعتها بزوج المستقبل؛ الأساس، وليس إحراجه أمام الأصحاب، لافتا إلى أن قرار الزواج غير المدروس؛ ربما يكون مجالا للتراجع والندم والتحسر؛ لأن الفتاة لم تأخذ فرصتها في التفكير، وبالتالي كان قرارها غير مبني على معلومات مقنعة.

وتوقع أن تكون الفتاة مرت بحالة من الصراع النفسي، بين رفض فكرة الزواج بهذه الطريقة، والموافقة، وهذا بلا شك سينعكس على توافقها النفسي والزواجي، مؤكدا أن اختيار الزوج حق أصيل للفتاة، مشددا على أن الزوج أيضا قد يكون تزوج بطريقة غير مدروسة، ما يرتب عليه عدد من الالتزامات والحقوق التي ربما يكون غير مستعد لها، لذلك يجب إبعاد موضوع الزواج عن مثل هذه النقاشات،مؤكدا أن الرجولة ليست في تكرار الزواج في حد ذاته؛ بل في القدرة على إدارة الأمور على نحو إيجابي يضمن سير الحياة طبيعيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط