مغرّدون يصفون #القضاء بـ”الداعشي” و #العدل تلاحقهم

مغرّدون يصفون #القضاء بـ”الداعشي” و #العدل تلاحقهم
تم – الرياض : أكدت مصادر مطلعة، أن وزارة العدل بصدد محاكمة مجموعة من المغردين في موقع “تويتر”، عقب إساءتهم للقضاء ووصفه بـ”الداعشي”.
وأعلنت المصادر، أن المغردين الذين ستجري محاكمتهم تهجموا على القضاء بعد صدور حكم ابتدائي ما زال خاضعًا للمراجعة والتدقيق من محكمة الاستئناف والمحكمة العليا، بتطبيق حد الردة على متهم أدين بالإلحاد وعدة تهم أخرى.
وأوضحت أن الوزارة تعمل على رصد الإساءات التي طالت القضاء في مواقع التواصل الاجتماعي لاتخاذ الإجراءات اللازمة التي يستلزمها نظام القضاء لضمان عدم التأثير على القضاء واستقلاله، مؤكدة أن الاعتراض على الأحكام لدى المحاكم الأعلى درجة حق تكفله الأنظمة القضائية لأطراف النزاع، وهو أحد الضمانات التي يوفرها نظام القضاء في المملكة، أما التشكيك والتقليل من عدالة المملكة ونظامها القضائي واستغلال وسائل الإعلام للإساءة للمملكة وقضائها؛ فإنه يُعد جريمة موجبة للعقوبة.
يذكر أن أحد المغردين قد اتجه إلى حذف تغريداته المسيئة للقضاء، بعد نشر خبر عن اتجاه الوزارة لمحاكمته، وبث بعد ذلك تغريدة مسيئة أخرى واصفًا الحكم بالهمجي والوحشي.
ويشار في السياق ذاته، إلى أن الأنظمة في المملكة تحظر نشر وقائع المحاكمات قبل اكتسابها الصفة النهائية، كما تحظر الأنظمة نشر وثائق الدولة والمعلومات السرية، وقد تصل عقوبة ذلك للسجن لمدة ٢٠ سنة وغرامة مليون ريال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط