الادعاء العام يحيل قضية “ابتزاز سائق التاكسي” للمحكمة الجزائية

الادعاء العام يحيل قضية “ابتزاز سائق التاكسي” للمحكمة الجزائية

تم – الرياض : قررت هيئة التحقيق والادعاء العام، إحالة ملف قضية مواطن متهم بتوجيه إهانات ذات طابع طائفي إلى آخر، وتصويره بهاتفه الجوال، وبث المقطع على مواقع التواصل الاجتماعي، وابتزازه ماليًا، إلى المحكمة الجزائية في الأحساء، وصنفتها “جريمة معلوماتية”.

وحدثت الجريمة أواخر شهر محرم الماضي، وأوقف المتهم بعدها بأيام، ولا يزال في السجن، بانتظار ما ستسفر عنه محاكمته المرتقبة، ومن جانبه، أوضح عبدالله الياسين، عضو فريق الدفاع عن المُدعي محفوظ الياسين، أنه راجع المحكمة الجزائية لمتابعة الدعوى، ليتبين له أنها قررت عدم اختصاصها في نظر الدعوى، وإحالتها إلى وزارة الثقافة والإعلام، ورفعت القضية إلى محكمة الاستئناف، لتقرر من هي الجهة صاحبة الاختصاص. 

وأكد عضو فريق الدفاع المحامي طه الحاجي، أن إجراء هيئة التحقيق صحيح وموافق للنظام، لافتًا إلى أن نظر دعاوى الجرائم الإلكترونية من اختصاص المحكمة الجزائية، وليس وزارة الثقافة والإعلام. 

يشار في هذا الصدد إلى أن القضية وقعت قبل نحو شهر، حين استقل مواطن سعودي سيارة تاكسي، يقودها عبدالله الياسين، وحين رأى صورة معلقة تحمل بعدًا مذهبيًّا، عمد إلى استخراج هاتفه الجوال، وتصوير السائق، وتخويفه وابتزازه ماليًا، ووثق الراكب عملية الابتزاز من خلال المقطع الذي صوره بنفسه، وأظهر فيه وجهه، كما عمد إلى نشر المقطع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليجد المقطع تفاعلًا وطنيًا واسعًا، للتضامن مع سائق التاكسي، وتجريم ما فعله الراكب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط