“البط” بديل عن وجوه عناصر “داعش” في محاولة لتحجيمه إعلاميًا

“البط” بديل عن وجوه عناصر “داعش” في محاولة لتحجيمه إعلاميًا

تم – متابعات : اقترح عدد من رواد الإنترنت، طريقة جديدة لتحجيم تنظيم “داعش” إعلاميًا، خصوصًا على الإنترنت، باستعمال صور مختلفة للألعاب الشبيهة بطيور البط بدلًا من صور عناصر “داعش” الإرهابي.

وكان موقعا “فور شان” و”ريديت” أول من تبنوا تلك المطالب، ولجأ بعض المستخدمين إلى تعديل مجموعة واسعة من صور كان نشرها “داعش” بإضافة صور لحيوانات البط إليها.

وتشن مجموعات عديدة هجمات إلكترونية ضد “داعش” على حسابات الموالين له في سبيل إما إغلاقها أو التسلل إليها لمعرفة مخططاتهم وأحاديثهم، لتجنب حوادث مستقبلية مشابهة لتفجيرات بيروت، باريس، تونس، وغيرها من البلدان التي شهدت في الأشهر القليلة الماضية هجمات أودت بحياة المئات من المدنيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط