سعوديون ينجحون في تصنيع سيارة كهربائية في اليابان  

سعوديون ينجحون في تصنيع سيارة كهربائية في اليابان   

 

تم – جدة : تمكن ثلاثة مدربين سعوديون في المعهد العالي السعودي الياباني من تصميم وصناعة سيارة كهربائية صديقة للبيئة، وهم الشاب عبدالله نوري ومحمد الطويرقي وصالح القرني.

واختبر أكثر من 100 خبير ومدرب في الشركات اليابانية السيارة، التي عرضت خلال انعقاد ندوة كفاءة ترشيد الطاقة في قطاع السيارات، وأعرب الشبان الثلاثة عن شكرهم وتقديرهم للمعهد الذي أتاح الفرصة لابتعاثهم إلى الجامعات اليابانية؛ ليعودوا لخدمة الوطن في واحدة من أهم احتياجات السوق.

وأوضح المدير التنفيذي للمعهد سالم الأسمري، أن المدربين الثلاثة والمشرف عليهم المدرب الإندونيسي توتو سوديتر، تمكنوا من تركيب وفك السيارة الكهربائية معتمدين على مبادئ الهندسة العكسية، وبعد ذلك خضعت السيارة لاختبارات السلامة والمعايير الأخرى، مضيفا: “يتطلع الخبراء لأن يكون عام 2016 بداية لانتشار السيارات الصديقة للبيئة، متضمنة أحدث علوم تكنولوجيا الوقود الحيوي”.

واحتسب الخبراء، عدد السيارات في السعودية بنحو 12 مليون سيارة، تزيد سنويًّا بمعدل مليون سيارة، متوقعين أن تصل عدد السيارات في المدن السعودية بحلول عام 2020 إلى 16 مليون سيارة، كما توقعوا أن ترتفع مبيعات السيارات في المملكة إلى 120 مليار دولار في ظل سعي المملكة لتوسيع قطاع صناعة السيارات والبدء في تجميع السيارات وتصنيع قطع الغيار.

 

تعليق واحد

  1. شكرا للمجله على الاهتمام بالشياي السعودي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط