#وزارة_الصحة ترصد مخالفات في أقسام الأشعة

تم – الرياض: كشفت وزارة الصحة عن ملاحظاتها على أقسام الأشعة والأقسام التي تتعامل بالمصادر المشعة في منشآتها، ورصدت استلام وتسليم الأجهزة المصدرة للإشعاع والنظائر المشعة دون التأكد من استيفائها المعايير الأساسية، حسب ما أفاد مصدر مطلع في الوزارة.

وأوضح المصدر أن الأقسام التي تم رصدها خالفت توجيهات وزارة الصحة السابقة الصادرة بهذا الصدد، إذ إن الوزارة أكدت في توجيه سابق عدم استلام وتسليم الأجهزة المصدرة للإشعاع والنظائر المشعة دون التأكد من استيفائها للمعايير الأساسية لمتطلبات الحماية من الإشعاع من قبل إدارة الحماية من الإشعاع، وذلك لكونها الإدارة المسؤولة عن متابعة وتطبيق اشتراطات الحماية من الإشعاع بالوزارة.

وأشار إلى أن الوزارة وجهت الإدارات المعنية بالأمر من شراء وتركيب أو نقل أي جهاز مصدر للإشعاع أو مصادر مشعة أو اعتماد التصاميم الهندسية لأقسام الأشعة والطب النووي، إلا بعد أخذ الموافقة الخطية من إدارة الحماية من الإشعاع بالإدارة العامة لصحة البيئة، والصحة المهنية، إضافة إلى إرفاق شهادة استيفاء متطلبات الحماية من الإشعاع عند طلب الشركات الموردة لتلك الأجهزة صرف مستحقاتها.

ولفت المصدر إلى أن التعامل مع تلك الأجهزة يجب أن يكون دقيقًا وبمعايير محددة يجب استيفاؤها لخطورتها في حال لم تف بالمتطلبات الأساسية، كما أن التعامل مع مثل هذه الأجهزة يجب أن يكون بحذر لخطورتها على الإنسان ولها مضاعفات خطيرة تصل للإصابة بالسرطان، مؤكدًا أنه خلال الفترة الماضية رصد فريق علمي ملاحظات على أقسام العلاج الإشعاعي، أبرزها أن بعض المنشآت الصحية لا تملك ترخيصا لمزاولة النشاط.

يذكر أن فريقًا من المختصين بالهيئة العامة للغذاء والدواء، ووزارة الداخلية في وقت سابق رصد عددا من الملاحظات بأقسام الأشعة (الأشعة التشخيصية والطب النووي والعلاج الإشعاعي) في 314 منشأة صحية و29 عيادة أسنان في مختلف مناطق المملكة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط