المخلوع صالح يفضح زيف تصريحاته ويؤكد تأييده للحوثيين

المخلوع صالح يفضح زيف تصريحاته ويؤكد تأييده للحوثيين

تم – صنعاء: أصدرت ما تسمى بـ”اللجنة الثورية العليا” التابعة للانقلابيين “الحوثيين”، قرارا بتعيين قيادي بارز من حزب المخلوع علي عبدالله صالح؛ محافظا لمحافظة تعز، في خطوة رأى مراقبون أنها فضحت تناقض صالح الذي ظل يؤكد أنه لا يعترف بما يسمى بـ”الإعلان الدستوري”، ولا بـ”اللجان الثورية” التي شكلها “الحوثيون”.

وأوضحت وكالة الأنباء “سبأ” التي يسيطر عليها “الحوثيون”، أن “اللجنة الثورية العليا”؛ أصدرت قرارا بتعيين عضو المكتب السياسي والناطق الرسمي باسم حزب “المؤتمر الشعبي العام” الذي يرأسه المخلوع، عبده الجندي؛ محافظا لمحافظة تعز.

وجاء التعيين ردا على تقديم المحافظ الشرعي شوقي أحمد هائل، استقالته، قبل أيام إلى الرئيس الشرعي للبلاد عبدربه منصور هادي، واستباقا لصدور قرار تعيين محافظ جديد لتعز من قبل هادي.

وكان صالح أكد، أخيرا، في مقابلة تلفزيونية، أنه لا يعترف بما يسمى بـ”الإعلان الدستوري” الذي أصدره “الحوثيون”، في السادس من شباط/فبراير الماضي، ولا بـ”اللجان الثورية” التي شكلوها، مشددا على تمسكه بشرعية مجلس النواب الذي يمتلك حزبه الغالبية المطلقة فيه.

وأبرز المحلل السياسي دبوان مدهش، أن الحوثيين ظلوا يصدرون خلال الفترة الماضية، قرارات لموالين لهم، وهذا التعيين للقيادي البارز في المؤتمر عبده الجندي المقرب جدا من صالح؛ جاء وفق طلب من حليفه المخلوع الذي يكون بذلك فضح تناقضه، وكشف عن موقفه الحقيقي المؤيد لإعلان الانقلابيين وللجانهم الثورية.

وأضاف مدهش: في كل الأحوال، مثل هذا القرار؛ غير شرعي، وصادر عن جهة انقلابية، ولن يعترف به أبناء تعز الذين يقدمون أروع التضحيات؛ للخلاص من الميليشيات الانقلابية التي دمرت تعز ومدينتها وطابعها السلمي، وقتلت وجرحت عشرات الآلاف من المدنيين فيها، كما شردت مئات الآلاف من سكانها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط