أردوغان يمد يده للروس لإعادة العلاقات ويحاول تهدئة فتيل الأزمة

أردوغان يمد يده للروس لإعادة العلاقات ويحاول تهدئة فتيل الأزمة

تم – تركيا: فاجأ الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، العالم، عندما عبر عن حزنه لإسقاط قواته الجوية التركية المقاتلة الروسية، في حادث، أدى إلى تأزم العلاقات بين البلدين، مؤكدا أنه يتمنى لو لم يحصل ذلك أبدا.

وأوضح أردوغان، أمام مناصريه في برهانية (غرب)، في لهجة تعبر عن تهدئة: أنا فعلا حزين لهذا الحادث، نتمنى لو أنه لم يحصل أبدا؛ لكنه حصل، وآمل ألا يتكرر مجددا، وأضاف:: نأمل ألا تتفاقم القضية بيننا وبين روسيا، أكثر، وألا تترك عواقب وخيمة في المستقبل.

وجدد، دعوته لنظيره الروسي فلاديمير بوتين، لعقد لقاء مباشر في باريس، على هامش مؤتمر المناخ الدولي، الاثنين، مبينا، أن ذلك يمكن أن يشكل فرصة؛ لإصلاح العلاقات، مشددا على أن روسيا مهمة لتركيا، كما تركيا مهمة لروسيا، والبلدان لا يمكنهما الاستغناء الواحد عن الآخر.

وزاد: يجب ألا ندع هذه القضية تتفاقم إلى حد تقضي فيه على نحو كامل، على علاقاتنا، مشيرا إلى أن القمة حول المناخ؛ تشكل فرصة لإصلاح العلاقة بين البلدين؛ لكن بوتين الذي اعتبر الحادث بمثابة “طعنة في الظهر”؛ لم يعط ردا بعد على هذه الدعوة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط