“الدولة المسيحية” تتوعد بذبح مسلمي بلجيكا  

“الدولة المسيحية” تتوعد بذبح مسلمي بلجيكا   

 

تم – بروكسيل : كشف جمال حباشيش، وهو أحد زعماء مسجد أتادامون، أكبر مساجد ضاحية مولنبيك التي ينتمي إليها عدد من منفذي هجمات باريس، عن عثوره في صندوق بريد المسجد على رسالة تهديد من مجموعة سمت نفسها «الدولة المسيحية».

وأوضح حباشيش أن هذه المجموعة تتوعد في رسالتها بأن أي مسجد وأي متجر لن يكونا بمنأى عن انتقامها، وبأن المسلمين سيذبحون مثل الخنازير ويصلبون، مؤكدا أنه سيخاطب الحكومة البلجيكية في هذا الشأن.

وأضاف أن كاتب الرسالة إما أن يكون مخبولاً فقد توازنه، وإما أن يكون تهديده جدياً، ولا بد أن تتدخل السلطات البلجيكية لإحباطه، مشيرا إلى أن الرسالة كتبت بألفاظ مشابهة للقاموس الذي يستخدمه تنظيم «داعش»، ما يثير مخاوف بشأن تنامي وتيرة جرائم الكراهية للإسلام.

كانت صحيفة فرنسية ذكرت في وقت سابق أن مسجديْن آخريْن في مولنبيك تلقيا تهديدات مماثلة، بالتزامن مع إعلان رئيس وزراء بلجيكا تشارلز ميشال الأسبوع الماضي عن مناقشات داخل الحكومة لإغلاق بعض المساجد «المتشددة» في مولنبيك، التي يعتقد بأن لها صلة بمتطرفين نفذوا الهجمات الأخيرة في العاصمة الفرنسية باريس في 13 نوفمبر الجاري.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط