#رسوم_الأراضي_البيضاء ستدفع سنويا وإن تغير المالك  

#رسوم_الأراضي_البيضاء ستدفع سنويا وإن تغير المالك   

 

تم – جدة : أوضح مصدر مطلع أن اللوائح التشريعية لرسوم الأراضي البيضاء استبعدت المبررات كافة التي قد تقف عائقا أمام الانتظام في دفع الرسوم سنويا، حتى وإن تم شراء الأرض مؤخرا.

وأضاف المصدر الذي رفض الإفصاح عن أسمه في تصريحات صحافية، أن اللوائح التشريعية لمشروع الرسوم البيضاء أغلقت جميع أبواب الأعذار، بحيث لن يعطى مالك الأرض مهلة للبيع للتهرب من دفع الرسوم، إذ أكدت اللوائح أنه سيتم تطبيق الرسم سنويا بعيدا عن تاريخ امتلاك الفرد للأرض.

وأكد أن مجلس الشورى أجرى تعديلات جوهرية على المشروع، وأضاف أحكاما كثيرة ولم يترك إلا المعايير الفنية التي تحولت للجهات المختصة لتحديدها قبل صدور اللائحة بشكلها النهائي، لافتا إلى أن الأحكام الرئيسية وضعت على 15 مادة شملت من سيطبق عليه وما هو الرسم وماذا يشمل ومن الذي لا يشمله والأحكام المتعلقة بالمبالغ التي ستحصل.

وتابع  أن التشريعات أخذت في الحسبان عدم الضرر بمن لم يحتكر الأراضي كالذي حصل على أرضه بالتقسيط، وكذلك حماية الملاك من أصحاب الدخل البسيط، كما أخذ بالاعتبار بأن هناك مستثمرين قد يشترون خارج النطاق العمراني للتهرب من الرسوم، لذلك فهناك خطة من قبل الأمانات لتطويرها، وحينها لن يستمر المستثمر في احتكار الأرض وسيضطر إما للبيع أو التطوير.

من جانبه أوضح المختص في قطاع العقارات محمد القحطاني، أن جدة شهدت خلال الفترة الماضية ضخ عروض ومساحات كبيرة داخل النطاق العمراني، فهناك مستثمرون يعرضونها لمعرفة قيمتها السوقية لحين صدور اللوائح، وهناك من يسعى إلى بيعها فعلا هربا من زيادة التكاليف، متوقعا أن تنخفض أسعار الأراضي البيضاء غير المستغلة أكثر كلما اقتربت فترة تطبيق الرسوم.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط