أمطار رعدية في #مكة و#المدينة و#حائل وانخفاض على درجات الحرارة  

أمطار رعدية في #مكة و#المدينة و#حائل وانخفاض على درجات الحرارة   

 

تم – متابعات : حذّرت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة من أمطار رعدية، تجتاح منطقة مكة المكرمة والمدينة المنورة وحائل والقصيم، وتشمل رابغ وجدة ومكة المكرمة والليث والأجزاء الواقعة بينها والمدينة المنورة والأجزاء الساحلية.

وأوضحت أن تلك الحالة تبدأ من صباح الثلاثاء، عند الساعة السادسة صباحًا، وتنتهي بعد منتصف ليل اليوم ذاته. 

ونبهت الأرصاد إلى أن التنبيه رقم 1 هو “تشكيلات من السحب المنخفضة والمتوسطة الارتفاع، قد تتخللها سُحب رعدية ممطرة، تُصحب بنشاط الرياح السطحية”. 

دعت مديرية الدفاع المدني المواطنين والمقيمين إلى توخي الحيطة والحذر، والابتعاد عن مجاري الأودية والشعاب، واتباع إرشادات السلامة في مثل هذه الأجواء.

وفي ثالث حالة جوية تشهدها السعودية هذا الشهر قال مدير مركز التميز لأبحاث التغير المناخي في جامعة الملك، عبد العزيز الدكتور منصور بن عطية المزروعي: “بتحليل مخرجات نماذج الطقس العددية التي يتم تشغيلها بمركز التميز وأبحاث التغير المناخي يظهر تعرُّض بعض أجزاء من مناطق السعودية – بإذن الله تعالى – لحالة مطرية جديدة، تبدأ من صباح اليوم الثلاثاء – بإذن الله -، وتشمل أجزاء من مناطق حائل والقصيم والحدود الشمالية، إضافة إلى منطقة المدينة المنورة، خاصة أجزاءها الشمالية الشرقية، كما تشمل الحالة أجزاء من منطقة مكة المكرمة وسواحلها، ومنها محافظات جدة ورابغ، وقد يصل التأثير للسواحل الجنوبية لمحافظات الليث والقنفذة”.

وواصل: “تتشكل السحب المنخفضة والمتوسطة، التي قد تكون رعدية في بعض المناطق، يصاحبها هطول أمطار من متوسطة إلى غزيرة على بعض مناطق حائل والمدينة المنورة والحدود الشمالية، بينما تكون بشكل عام من خفيفة إلى متوسطة على بعض أجزاء منطقة مكة المكرمة ومحافظة جدة ورابغ”. 

وأضاف المزروعي: “حالة عدم الاستقرار تتأثر بها بشكل خاص مناطق جنوب حائل وشمال شرق المدينة، بداية من صباح اليوم الثلاثاء، يستمر التأثير حتى يوم السبت المقبل – بإذن الله تعالى – على بعض المناطق”.

وأرجع حالة عدم الاستقرار المتوقعة إلى وجود أخدود هوائي بارد متعمق في طبقات الجو العليا، يصاحبه تمدد سطحي لمنخفض السودان الموسمي؛ ما ينتج منه تفاعل بين الكتل الهوائية الباردة الشمالية مع الكتل الهوائية الجنوبية الدافئة الرطبة.

واختتم بأنه يعقب نهاية حالة عدم الاستقرار هذه تبريد على مناطق شمال السعودية، ويمتد التبريد جنوبًا؛ ليشمل المنطقة الوسطى حتى منطقة الرياض، وأيضًا أجزاء من المنطقة الشرقية.

وبيّن أن الانخفاض يصل إلى أكثر من 10 درجات في بعض المناطق، بينما في الرياض العاصمة فإن الانخفاض في درجة الحرارة الصغرى قد يصل ما بين 7 – 5 درجات مئوية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط