تجار الخضار والفواكه يناشدون أمير #جدة لحل أزمتهم العالقة مع #الأمانة

تجار الخضار والفواكه يناشدون أمير #جدة لحل أزمتهم العالقة مع #الأمانة

تم – جدة: حذر تجار الخضار والفواكه في جدة، من أزمة غذائية، جراء سحب أمانة جدة للشاحنات المحملة بأطنان الفاكهة والخضار، وتغريمها مبالغ مالية عالية، وطالب المتضررون من تصرف الأمانة؛ بتحمل مسؤولياتها، في ظل عدم توافر مواقف لـ٤٠٠ شاحنة، تمون سوق خضار جدة، يوميًّا، وطالبوا أيضا بإيجاد حل عاجل في هذا الشأن.

وأوضح أحد تجار السوق فهد الغامدي: فوجئنا بحملات مفاجئة لمراقبي الأمانة ضد الشاحنات المحملة بالخضار والفواكه، وسحبها من مواقعها وتغريمها مبالغ تصل إلى أربعة آلاف ريال من دون سابق إنذار، وأضاف: أمام هذا التصرف؛ غادرت الشاحنات مقر السوق، ونخشى أن يخلو السوق من البضائع الغذائية، ما سينعكس سلبا على جدة ومكة والمحافظات المجاورة.

وتابع الغامدي: المشكلة أن الأمانة لم توفر مواقف لتلك الشاحنات قرب السوق، وطالبنا بذلك منذ أعوام، ولو كانت بمقابل مادي؛ ولكن لم نجد نتيجة للأسف.

من جهته، استغرب جبار البيشي، هذا التصرف من مراقبي الأمانة، وأكد أن الحركة الاقتصادية لسوق الخضار تلامس الـ٢ مليار ريال سنويًّا، مبينا: وفي الوقت الذي ننتظر دعمهم للسوق واقتصادياته والمحافظة على أمن جدة الغذائي؛ نصطدم بهذه الإجراءات المتعسفة.

وأردف البيشي: بُحَّتْ أصواتُنا ونحن نطالب بتوفير كل الحاجات، ومن ضمنها مواقف للشاحنات؛ ولكن لم نجد تجاوبًا، وللأسف ندفع سنويًّا قرابة ٥٠ مليونًا للأمانة على المواقع التي نستثمرها، ولا زالت أقل من المأمول، فيما  ناشد أحمد البشري، محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد، للتدخل وحل المشكلة التي أرقت التجار، وعطلت العملية الاقتصادية، وهددت الأمن الغذائي للمحافظة.

من جانيه، نوه المتحدث باسم أمانة محافظة جدة محمد البقمي، إلى أن الشاحنات لها مواقف مخصصة للتحميل والتنزيل، والسحب تم للشاحنات التي تقف داخل الأحياء السكنية، والأماكن غير المخصصة لهم، وتسبب إزعاجًا للسكان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط