30% من الأراضي التركية قد يوجع بها بوتين أردوغان  

30% من الأراضي التركية قد يوجع بها بوتين أردوغان   

 

تم – متابعات : أكدت مصادر صحافية روسية، إن تركيا حصلت على 30% من أراضيها وفقا لـ”معاهدة موسكو – قارص”، التي تقوم روسيا بالتصديق عليها كل 25 عامًا، حيث تم توقيع هذه الاتفاقية عام 1921، وبموجبها حصلت أنقرة على مدينة قارص الأرمينية وأردهان وجبل أرارات.

وأشارت المصادر إلى أن معاهدة الصداقة والأخوة الروسية التركية كانت تنص على أن تحصل تركيا على هذه الأراضي مقابل إنهاء المجازر التي تقوم بها ضد الأرمن.

ووقّعت الاتفاقية بمدينة قارص في 13 أكتوبر 1921، وصدقت في يريفان في 11 سبتمبر 1922، وشمل الموقعون ممثلين من الجمعية الوطنية الكبرى التركية، وكذلك أرمينيا وأذربيجان وجورجيا، واللاتي شكّلن جميعهن جزءًا من الاتحاد السوفيتي.

وقالت المصادر إنه سبقت معاهدة قارص معاهدة موسكو الموقعة في مارس 1921، ومعاهدة “برست ليتوفسك”، وأسست الحدود المعاصرة بين تركيا ودول جنوب القوقاز، والتي ساعدت على إنهاء معركة سردارأباد والحملة القوقازية ككل.

وبموجب الاتفاقية، تجدد روسيا التوقيع كل 25 عامًا، والآن ماذا قد يحدث بعد تحركات تركيا المسيئة لروسيا، وتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “غير المسؤولة”.

وتقع مدينة قارص في منطقة شرق الأناضول من تركيا، ويبلغ تعداد سكانها حوالي 78.473 نسمة، كما تتواجد عند أرمينيا محافظة أرداهان في المنطقة ذاتها وتبلغ مساحتها 5.495 كم2، ويبلغ عدد سكانها 133.756 نسمة.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط