بريطانيا تنتظر قرار البرلمان بشأن شن غارات جوية في سوريا

بريطانيا تنتظر قرار البرلمان بشأن شن غارات جوية في سوريا
تم – لندن
من المقرر أن يصوت البرلمان البريطاني، الأربعاء، على قرار شن غارات جوية على تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا، بعد أشهر من الجدل بشأن ما إذا كان نواب حزب العمال المعارض سيدعمون التدخل العسكري.
وأكد رئيس الوزراء ديفيد كاميرون أنه يعتقد أن الطائرات الحربية البريطانية التي تقصف أهداف “داعش” في العراق منذ أكثر من عام يجب أن تتصدى أيضا للتنظيم الإرهابي في سوريا بدلا من أن نولي أمن بريطانيا لدول أخرى.
وقد تسبب انتخاب جيريمي كوربين المعارض للحرب زعيما لحزب العمال في سبتمبر إلى تعقيد خطط كاميرون؛ إذ ويتهم كوربين الزعيم البريطاني بالاندفاع إلى شن حرب، وحرصا على عدم تكرار الهزيمة البرلمانية في 2013 بشأن خطط قصف القوات الموالية للرئيس السوري بشار الأسد، أوضح كاميرون أنه لن يطلب من البرلمان التصويت إذا لم يكن يعتقد أنه سيفوز بالتأييد، وهو الآن شبه متأكد من أنه سيفوز بدعم البرلمان بعدما قال كوربين إنه سيسمح لنوابه بالتصويت حسبما يمليه عليهم ضميرهم ليكسر بذلك عادة الزعماء في إصدار تعليمات لنوابهم بشأن التصويت فيما يتعلق بالقرارات المهمة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط