بدء أعمال اجتماعات الدورة الرابعة للجنة السعودية – الإثيوبية المشتركة

بدء أعمال اجتماعات الدورة الرابعة للجنة السعودية – الإثيوبية المشتركة
تم – الرياض : تتم في قصر المؤتمرات بالرياض الأربعاء، أعمال اجتماعات الدورة الرابعة للجنة السعودية – الإثيوبية المشتركة التي تستمر ليومين.
ويقود الجانب السعودي في اللجنة معالي وزير الزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، فيما يرأس الجانب الأثيوبي معالي وزير الزراعة والموارد الطبيعة الأستاذ تيفارا ديربو، بحضور ممثلي الجهات الحكومية في الجانبين.
وألقى المهندس الفضلي في بداية الاجتماع كلمة رحب فيها بالوفد الإثيوبي بالمملكة، مشيدًا بالعلاقات التي تربط البلدين والمبنية على تاريخ تواصل حضاري مستمر ضارب في القدم، وعلى الفهم المشترك بأهمية التعاون بما يعود بالفائدة المشتركة على البلدين الصديقين.
وأوضح معاليه أهمية اجتماعات اللجنة السعودية – الإثيوبية المشتركة التي شكلت الأداة المساعدة لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والعلمي والثقافي بين البلدين، مشددًا على أهمية تفعيل التعاون من خلال وضع آليات وبرامج لتنفيذ توصيات اجتماعات هذه اللجنة، وإلى المتابعة والمراجعة المستمرة عن طريق التواصل بين الجهات المناط بها تنفيذ تلك التوصيات في كل من البلدين، وإزالة المعوقات، واستخلاص الدروس المستفادة، إضاقة إلى الأهمية الكبرى لدور القطاع الخاص في تنفيذ مشاريع التعاون الاقتصادي المتعلقة بالتبادل التجاري والاستثمار في مختلف مجالاته.
وأكد معالي وزير الزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي، في ختام كلمته، أمنياته للاجتماع النجاح والتوفيق في مداولاته والخروج بتوصيات ومقترحات عملية تؤدي إلى تطوير وتعميق العلاقات في مختلف المجالات خاصة التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري .
وفي كلمته، أعرب معالي وزير الزراعة والموارد الطبيعة بجمهورية إثيوبيا، عن شكره لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – على حسن الاستقبال وحفاوة اللقاء التي حظي بها الوفد، مشيدًا بالعلاقة المتميزة التي تربط البلدين في شتى المجالات.
وتم الاتفاق على تشكيل ثلاث لجان، هي: لجنة التعاون الخارجي والأمني والعمل، واللجنة الاقتصادية والفنية ،ولجنة التعاون التعليمي والثقافي والشؤون الدينية والإعلام والشباب والرياضة ،للمداولة والخروج بتوصيات تخدم الطرفين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط