الأمن الداخلي “الإسرائيلي” يوقف مشتبهين في حرق عائلة دوابشة

الأمن الداخلي “الإسرائيلي” يوقف مشتبهين في حرق عائلة دوابشة

تم-القدس : أعلن جهاز الأمن الداخلي “الإسرائيلي”، الخميس، أنه أوقف في الأيام الأخيرة عدداً من الأشخاص، في إطار التحقيق حول إحراق عائلة دوابشة الفلسطينية.

وأحرق متطرفون “إسرائيليون” عائلة فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة في 31 تموز/يوليو الماضي، حيث توفي طفل رضيع ووالداه جراء الحادثة.

وأفاد “الشين بيت” في بيان، بتوقيف شبان يشتبه في انتمائهم إلى منظمة يهودية متطرفة، وبأنهم ارتكبوا اعتداءات متطرفة، بينها إحراق منزل عائلة دوابشة في دوما، ما أدى إلى مقتل الأم والأب ورضيع (18 شهراً).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط