#الشورى يبت في قرارات مهمة للمحافظة على البيئة من مخلفات القمح

#الشورى يبت في قرارات مهمة للمحافظة على البيئة من مخلفات القمح

تم – الرياض: خلصت لجنة المياه والزراعة والبيئة، في مجلس الشورى، بعد درسها للتقرير السنوي للعام المالي 351436 لمؤسسة الصوامع والغلال؛ إلى التوصية بدرس ربطها مع وزارة التجارة والصناعة، على أن يرأس مجلس إدارتها الوزير، وبررت اللجنة التوصية بأن موسم 1436؛ الأخير لشراء القمح المحلي؛ بناء على قرار مجلس الوزراء في هذا الشأن، وسيتم توفير القمح عن طرق شرائه واستيراده من الخارج، والجهة المسؤولة عن ذلك وزارة التجارة، فمن باب أولى ربط مؤسسة الصوامع بها.

ودعت اللجنة، في توصياتها المدرجة للمناقشة تحت قبة الشورى، الاثنين المقبل، إلى إيجاد آلية مناسبة؛ للتخلص من أكياس الدقيق والشعير؛ للمحافظة على البيئة، مبرزة أنها غير قابلة للتحلل، ويتم التخلص منها عبر رميها وتجمعها على الأشجار، وبالتالي تشويه منظر المنتزهات البرية ومداخل المدن، فضلا عن خطورتها على البيئة ومناطق الرعي.

وجددت، التأكيد على قرار للمجلس مضى عليه أكثر من ستة أعوام، من دون تنفيذ، وطالبت صوامع الغلال؛ بالإسراع في تطبيق لوائح شؤون الموظفين والمستخدمين في التأمينات الاجتماعية وتسليم الرواتب على منسوبي مؤسسة الصوامع إنفاذاً للأمر السامي الصادر في ربيع الثاني عام1426، كي تتمكن المؤسسة من المحافظة على القوى العاملة الوطنية، ومنع تسرب الخبرات المؤهلة إلى جهات ثانية، التي تم استقطابها وتدريبها في مجال المطاحن وهي من التخصصات النادرة على مستوى العالم، وصرفت عليهم الدولة مبالغ طائلة حتى وصلوا إلى التأهيل المناسب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط