#الداخلية_التونسية تعلن عن توقيف 31 إرهابيا وتفكيك خلية خططت لأحداث #سوسة

#الداخلية_التونسية تعلن عن توقيف 31 إرهابيا وتفكيك خلية خططت لأحداث #سوسة

تم – تونس: أعلنت وزارة الداخلية التونسية، عن نجاح وحدات الحرس الوطني في تفكيك كتيبة “الفرقان” الإرهابية التي تنشط داخل ولاية سوسة، وإيقاف 31 عنصرا متورطا في عمليات إرهابية، في سوسة، والكشف عن مخزن ثالث للمتفجرات والأسلحة المختلفة، وذلك في مدينة أكودة داخل ولاية سوسة

وأوضحت الداخلية، أن المخزن يحتوي على أحزمة ناسفة بعضها جاهز وأخرى في صدد التحضير وعبوات ناسفة موجهة عن بعد، وكمية من المتفجرات نوع “TNT” وقنابل يدوية، ومسدسات وكاتم صوت وكمية من الذخيرة وتجهيزات فنية وتقنية لصنع المتفجرات والعبوات الناسفة وملابس عسكرية.

وبينت الأبحاث، أن المخزن عثر عليه، داخل منزل كان يستغله متزعم الخلية “متمتع بالعفو التشريعي العام” بعد الثورة وبإيقافه والبحث؛ تبيّن ضلوعه في التخطيط لجميع الأحداث الإرهابية التي حدثت في ولاية سوسة، من دون اعتبار المخططات الجاري التحضير لها والتي كانت العناصر الإرهابية التابعة لكتيبة “الفرقان” تعتزم تنفيذها من تفجيرات واغتيالات لشخصيات وطنية وسياسية مهمة على المستوى المحلي في الولاية وعلى الصعيد الوطني.

وكانت قوات الأمن الداخلي؛ كثفت، منذ التفجير الانتحاري الذي استهدف حافلة لنقل مجموعة من أعوان الأمن الرئاسي – من عملياتها الأمنية الاستباقية والمداهمات التي بلغت نحو ألفي مداهمة في كامل تراب الجمهورية، ما مكنها خلال أسبوع واحد، من القبض على نحو 200 متشدد، بينهم عدد ممن أوقفوا سابقا في قضايا إرهابية، وأطلق القضاء سراحهم لعدم كفاية الأدلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط