باكستاني يقاضي ملكة بريطانيا بسبب “كوه آي نور”

باكستاني يقاضي ملكة بريطانيا بسبب “كوه آي نور”
تم – متابعات : رفع محامٍ باكستاني دعوى قضائية ضد ملكة بريطانيا، لاستعادة الماسة الشهيرة “كوه آي نور” التي أُجبرت الهند على تسليمها إلى بريطانيا إبان عهد الاستعمار.
وأفادت وسائل الإعلام الغربية، بأن المحامي جاويد إقبال جعفري أقام دعوى أمام المحكمة في مدينة لاهور شرق باكستان مختصماً الملكة إليزابيث الثانية، يطالب فيها بإعادة الجوهرة الشهيرة المعروضة الآن في المعلم السياحي ببرج لندن.
 وماسة “كوه آي نور” التي كانت ذات يوم أكبر ماسة معروفة بالعالم يبلغ وزنها 105 قراريط، وهي الآن موضوعة في تاج كانت آخر من تزينت به أم الملكة إليزابيث الثانية أثناء حفل تتويجها، وكان الحاكم العسكري العام البريطاني للهند في عام 1850 قدّم هذه الماسة الضخمة للملكة فكتوريا على سبيل الهدية.
يذكر أن الهند تقدمت بطلبات مماثلة لاستعادة الجوهرة قائلة إنها جزء لا يتجزأ من تاريخها وثقافتها، إلا أنها فشلت في إقناع بريطانيا بوجهة نظرها هذه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط