#أضم تتجاهل معاناة أهالي القرى مع الطرق الوعرة

#أضم تتجاهل معاناة أهالي القرى مع الطرق الوعرة

 

تم ـ مكة المكرّمة: تستمر معاناة أهالي قرى المحضر ومقتم والهدية، في محافظة أضم، التابعة لمنطقة مكة المكرمة، منذ عشرة أعوام، بسبب عدم سفلتة الطريق المؤدي إلى قراهم، ما يؤدّي إلى خسائر مادية عدة، فضلاً عن حركة النزوحة التي تشكّل خطرًا على التوزّع الجغرافي للسكان.

وأوضح عدد من أهالي تلك القرى، في تصريحات صحافية، أنَّ “المعاناة مع الطريق يومية وتتسبب في إتلاف المركبات والأمر يزداد صعوبة إذا كان برفقة سالك هذا الطريق مريض أو شخص كبير في السنّ، نظراً لوعورة الطريق البالغة”، لافتين إلى أنَّ “الكثير من معارفهم اضطروا للنزوح من قراهم، بسبب الطريق وما يخلفه من أضرار، لاسيما للعائلات التي تحتاج إلى المراجعة المتكررة للمستشفيات، بسبب وجود مرضى أو كبار في السنّ”.

وأبرز الشاكون أنَّ “الطريق معتمد منذ عام 1431هـ، وكنّا قد تقدمنا بشكاوى عدة إلى بلدية محافظة أضم، دون جدوى، على الرغم من أن الطريق لا يتجاوز طوله ثلاثة كيلومترات”، لافتين إلى أنَّ “الطريق المؤدي إلى مقبرة الهدية بدون أسفلت، مما يعيق عملية نقل الموتى لدفنهم”.

 

13

 

14

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط