الأمطار تكسو شمال ينبع بالخضرة.. وهيئة السياحة تنوي التطوير

الأمطار تكسو شمال ينبع بالخضرة.. وهيئة السياحة تنوي التطوير
تم – ينبع : اكتسى شمال محافظة ينبع، لاسيما الفري والأسئلة والمنطقة الواقعة بجانب مضمار الهجن واودي خمال والمرتفعات الجبلية، بالمسطحات الخضراء؛ بعد الأمطار الغزيرة التي هطلت على المحافظة والمراكز التابعة لها مؤخرًا، ما أغرى الأهالي والمتنزهين والسياح من جميع مناطق المملكة للخروج إليها والاستمتاع بأجوائها، في الوقت الذي تشهد فيه المحافظة رياحًا باردة.
وأكدت هيئة السياحة والتراث الوطني في محافظة ينبع، السبت، عزمها على تطوير بعض المواقع السياحية البرية في المحافظة، لاسيما وأنها تشهد حضورًا كثيفًا من قبل سكان ينبع خلال هذه الأيام؛ حيث تتميز هذه المواقع بالطبيعة الجبلية والساحلية الخلابة بغطائها النباتي الأخضر، وتمتاز بالخضرة بسبب الأمطار وجريان السيول التي هطلت عليها مؤخرًا.
وقد تزاحم الزوار والمتنزهين على المناطق الخضراء بالمحافظة؛ للاستمتاع بروعة المناظر الطبيعية في وادي “الفري” شمال ينبع بمسافة 20 كيلومترًا، وأصبحت مقصدًا للراغبين في الاستمتاع بالأجواء الجميلة، سواء من أبناء المحافظة أو من المناطق الأخرى.
ومن جانبه، أعلن مدير هيئة السياحة والتراث الوطني بمحافظة ينبع سامر بن علي العنيني، أن تطوير المواقع السياحية في المحافظة من أولويات الهيئة، من خلال التعاون والشراكة مع القطاع الخاص للإسهام في خدمة المجتمع سياحيًا، مضيفًا أن الهيئة تعتزم زيارة عدد من المواقع السياحية، للوقوف على مواطن التطوير.
3 3- 3-- 3_ 3__ 3= 3==

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط