بالصور.. بنات المرابطين يذهبن لمدارسهن سيرا على الأقدام

بالصور.. بنات المرابطين يذهبن لمدارسهن سيرا على الأقدام
تم – بلقرن : شكا بعض أولياء أمور طالبات ابتدائية وثانوية آل سلمة ببلقرن، من أن شركتي “أسطول” و”تطوير” امتنعتا من تزويد المدارس بسيارات نقل، ما اضطر عدد من الطالبات اللائي يرابط آباؤهن علی الحد الجنوبي، إلی الذهاب لمدارسهن سيرًا علی الأقدام، في أجواء شديدة البرودة وضباب كثيف؛ معرّضات أنفسهن للخطر الحقيقي.
وذكر أهالي مركز آل سلمة جنوب محافظة بلقرن، أن بالطريق التفافات خطرة والرؤية الأفقية فيه متدنية؛ بسبب الضباب الكثيف؛ كما أكدت الطالبة ريماس حسن غرمان القرني، أنها طالبة بالمرحلة الابتدائية، ووالدها مرابط علی الحد الجنوبي؛ وتضطر وشقيقاتها للقدوم إلی مدرستها سيرًا علی الأقدام.
وتابعت ريماس: “اضطررت للغياب 11 يومًا خلال هذا الفصل؛ بسبب طول المسافة بين منزلنا والمدرسة، وعدم وجود سيارة تقلني للمدرسة؛ إلی جانب سوء الأحوال الجوية كالأمطار والضباب”.
ومن جانبه أوضح والد الطالبة “ريماس” الرقيب أول حسن غرمان القرني، أن ابنته طالبة الثانوية تغيبت عن اختبارات فترة ولم يتم اختبارها من قبل المدرسة فيما بعد بحجة أنها متغيبة، مؤكدًا أن هذا الأمر وضعه وبعض زملائه المرابطين تحت ضغط نفسي، مختتمًا: “لا نستطيع ترك واجبنا الوطني في الدفاع عن الوطن، وكذلك لا نستطيع حرمان بناتنا الطالبات من التعليم”.
وعلى الصعيد ذاته، أشار المواطن محمد بن ضيف الله القرني إلى أن بناته يدرسن بثانوية آل سلمة، والتي تحتاج ثلاثة باصات، مؤكدًا أنه راجع مرات عدة مندوب شركة “أسطول” للنقل المدرسي في سبت العلايا؛ ومدير شركة “التطوير” في بيشة ولم يجد حلا للمشكلة.
وأضاف: “أكد لنا مسؤولو شركة تطوير أن مدارس آل سلمة لها استحقاق في النقل المدرسي؛ غير أنه لم يعتمد النقل حتی اللحظة؛ وبعد تكرار المراجعات أفاد مسؤولو شركة التطوير ببيشة أن ليس لديهم سيارات نقل مدرسي”.
ومن ناحية أخرى، صرح أحد متعهدي النقل المدرسي للعام الماضي مرعي بن حبني، أن مسؤول شركة أسطول للنقل المدرسي بسبت العلايا، طلب منه ومن زملائه متعهدي النقل بيع سياراتهم، وأن الشركة ستوفر لهم باصات لنقل الطالبات، مؤكدًا أنه باع سيارته، وانتظر وعود شركة “أسطول” للنقل المدرسي التي ذهبت كلها أدراج الرياح.
يُشار إلى أن إحدى الشركات المتعاقدة مع وزارة التعليم تسببت في استقالات جماعية لمتعهدي نقل الطالبات العام الدراسي الماضي؛ نظرًا لعدم تسليمهم رواتبهم.
ومن جانبه، كشف مدير خدمات الطلاب في إدارة تعليم بيشة خالد ناصر، إنه تمت معاملة أهالي آل سلمة مع مشكلة النقل المدرسة، في حينها، وتحويلها منا رسميًّا لمشرف شركة “تطوير” لخدمات النقل التعليمي بمحافظة بيشة أحمد الغامدي -كجهة اختصاص- حسب ما نصت عليه منهجية النقل التعليمي المعتمدة من الوزارة، وعند مراجعة الأهالي لمدير خدمات الطلاب بتعليم بيشة تم تسليمهم رقم وتاريخ معاملتهم المحالة رسميًا لمشرف شركة “تطوير” لخدمات النقل التعليمي، وكذلك جواله.
10- 10--

6 تعليقات

  1. ابو فيصل

    هذا هو التقصير الحقيقي اذا كان الخبر صحيحا ٠

  2. ابو سامي123

    عوايدهم التعليم الإهمال والله ثم والله لولا الله ثم العسكر يامدراء التعليم غير تلقاه معلق في رجله في اقرب عامود كهرباء

  3. ابو سامي123

    بالنسبه للتعليم عادي تقوم به أي سيده
    بس عمل الأبطال العسكر مايقوم به إلا رجل شجاع

  4. ابو سامي123

    لافرق بين عمل المعلم والمعلمه
    أقصد المعلم والمدير المهمل والا المحترم المخلص فوق الرأس والعين

  5. الدولة ماقصرو وضعة شركة نقل بس شوفو من متستر على الشركة وليش ماتقوم بدوره ……….

  6. محمد الشهري

    الاهمال سمه لوزارة التعليم في كل المجالات فذالك غير مستغرب بان طفله تذهب الى المدرسه مشي على الاقدام و والدها يسهر ويذود عن حد من حدود الوطن .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط