“ساما” تتخذ إجراءات احترازية لمنع استغلال الأجانب في تحويلات مشبوهة

“ساما” تتخذ إجراءات احترازية لمنع استغلال الأجانب في تحويلات مشبوهة
تم – الرياض : اتخذت مؤسسة النقد العربي السعودي، إجراءات احترازية جديدة، ضد استغلال الأجانب من ذوي المهن البسيطة، في عمليات تحويل أموال إلى أشخاص مشبوهين، مقابل مبالغ مالية.
وأوضح مصدر مطلع أن “هذه الخطوة تأتي بعد أن رصدت «ساما» خلال الفترة الماضية، عن طريق وحدة التحريات المالية، ازدياد البلاغات الواردة من البنوك والمصارف العاملة في السعودية، والمرتبطة بعمليات تحويل أموال من أفراد أجانب من ذوي مهن بسيطة إلى دول ومستفيدين عدة”.
وأضاف المصدر أن مؤسسة النقد العربي السعودي أجرت بعض التحقيقات اتضح من خلالها عدم معرفة بعض العملاء المحولين بالأشخاص المستفيدين المحول إليهم المبالغ أو عدم وضوح الغرض من التحويل، وأنها أبلغت المصارف المحلية باتخاذ بعض الإجراءات الاحترازية، معللة ذلك بما يترتب على حصرهم، وتحقق وحدة التحريات المالية منهم من كلفة غير مجدية على حساب مواضيع أخرى.
وأكد أن إجراءات «ساما» الاحترازية، والهادفة إلى الحد من مخاطر هذه الظاهرة، تركزت في التأكيد على المصارف بضرورة التحقق من أن العملاء يقومون بإجراء حوالاتهم إلى مستفيدين لهم صلة أو معرفه بهم وأنهم لا يقومون بتاتا بالتحويل نيابة عن الغير، مشددة على المصارف بضرورة إضافة حقل يتضمن إقرار من العميل، وتوقيعه ينص على العلم بأنظمة المملكة التي تمنع تحويل أموال من دون معرفة العميل المحول بالمستفيد (المحول إليه) أو من دون علاقة نظامية تربطه بالمستفيد أو من دون غرض مشروع.
وأشار المصدر إلى أن «ساما» طالبت المصارف ببذل مزيد من الجهد في تعزيز العناية الواجبة تجاه العملاء، التزاما بالأنظمة والقواعد المحلية، والتوصيات الدولية، مستندة في قرارها إلى المادتين في نظام مكافحة غسل الأموال، فضلا عن ما جاء في توصيات مجموعة العمل المالي (FATF) الخاصة بالتحولات البرقية التي تضمنت أن المؤسسة المالية مطالبة بالتأكد من أن كافة التحويلات البرقية، مصحوبة بالمعلومات المطلوبة والدقيقة عن منشأ التحويل، والمستفيد، إضافة إلى الغرض من التحويل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط