#الصحة توجّه بعدم الخروج من المنازل أثناء موجات الغبار

#الصحة توجّه بعدم الخروج من المنازل أثناء موجات الغبار
تم – الرياض :  وجّهت وزارة الصحة، المواطنين والمقيمين؛ لاسيما مرضى الربو أو المصابين بالأمراض الصدرية، بعدم التعرض للغبار والأتربة التي تمر حاليًا بالمملكة، والبقاء في المنازل وعدم مغادرتها إلا عند الضرورة، مع وضع الكمامات الطبية الوقائية أثناء الخروج من المنزل.
ومن جهته، أوضح مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة، في بيان أصدره الاثنين، تزامنًا مع ما تتعرض له حاليًا بعض مناطق المملكة من موجة غبار: هناك إرشادات صحية تساعد بإذن الله في حماية وسلامة أفراد المجتمع أثناء هبوب الرياح والموجات الغبارية، كتجنب التعرض المباشر للغبار والعوالق الترابية خلال هبوب العواصف الرملية ووجود العوالق الترابية، ومتابعة أخبار النشرات الجوية عبر التلفزيون أو الإذاعة أو من خلال موقع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة.
وشدد المركز على ضرورة إحكام إغلاق الأبواب والنوافذ لمنع دخول الغبار إلى المباني والمنازل، وإعطاء مزيدٍ من الاهتمام بالنظافة الشخصية خلال هذه الفترة من السنة التي يكثر فيها هبوب الرياح, إضافة إلى أهمية تنظيف المنازل/ المباني بشكلٍ جيد من آثار الغبار وخصوصًا غرف النوم والأغطية والفرش.
ونادت وزارة الصحة بمراجعة أقرب مركز صحي أو أقسام الطوارئ في الحالات الطارئة, منبهة السائقين بإغلاق النوافذ جيدًا أثناء القيادة في الأجواء الترابية، مع تشغيل جهاز التكييف أثناء القيادة على درجة حرارة مناسبة إن دعت الحاجة.
وعلى الصعيد ذاته، وجه معالي وزير الصحة إلى أن تكون جميع مرافق الوزارة الصحية جاهزة لاستقبال الحالات الطارئة، معلنة أن أقسام الطوارئ بمستشفياتها التي تعمل على مدار الساعة في المناطق التي تتضرر بموجة الغبار والأتربة قد اتخذت جميع احتياطاتها لاستقبال الحالات الطارئة لمرضى الجهاز التنفسي، سواء الكبار في السن أو الصغار على الرغم مما قد تؤديه موجات الغبار من زيادة في أعداد المراجعين لهذه المرافق من مرضى الجهاز التنفسي وخصوصًا المصابين بمرض الربو.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط