فلكي يوضح حقيقة دخول الأرض في ظلام دامس لمدة ثلاثة أيام

فلكي يوضح حقيقة دخول الأرض في ظلام دامس لمدة ثلاثة أيام

تم-الرياض : انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعض الأخبار المنسوبة إلى وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، والتي أثارت حالة من الخوف من دخول الأرض في ظلام دامس لمدة ثلاثة أيام الشهر الجاري، وهم 21 و22 و23 كانون الأول/ديسمبر الجاري، بسبب عاصفة شمسية لم تحدث منذ 50عاماً.

وأكد الفلكي، محمد ابرهام، أن “هذه الأخبار مجرد شائعات ما لها أي أساس من الصحة، وانتشرت هذه الأقاويل أيضا الشهر الماضي، وأطلق عليه اسم “نوفمبر الأسود” بادعاء أن الأرض ستدخل في ظلام دامس لمدة 15 يوماً، وهو ما لم يحدث”.

وأضاف ابراهام، “ها هي الإشاعة ذاتها يكررونها مرة أخرى دون الاستناد على أساس علمي، واصفاً إياها بالهراء”، مؤكدا أن الفترة الحالية عادية جداً، ومشيراً إلى أن هذا النوع من الشائعات يظهر باستمرار مع نهاية كل عام.

ولفت إلى أن العاصفة الشمسية القوية التي يتم التحذير منها قد تؤدي إلى إطلاق كميات هائلة من الإشعاعات والجسيمات ذات الطاقة العالية، ما يؤدي إلى انفجار الأسلحة النووية ومحطات الطاقة الذرية التي قد تبيد الكرة الارضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط