تمديد برنامج خادم الحرمين الجامعي لمساعدة الطلبة السوريين عامًا آخر

تمديد برنامج خادم الحرمين الجامعي لمساعدة الطلبة السوريين عامًا آخر

تم – الرياض : صادقت لجنة المنح الدراسية لغير السعوديين، على تجديد برنامج خادم الحرمين الشريفين الجامعي لمساعدة الطلبة السوريين لمدة عام للعام الجامعي 1436/1437هـ، وتسجيل تكلفة البرنامج لهذا العام والأعوام الماضية وأسماء الدارسين المستفيدين وكافة التفاصيل لدى برنامج الأمم المتحدة.

وكانت وزارة التعليم وجهت 23 جامعة محلية بقبول 3 آلاف طالب سوري ضمن قبول الطلبة السوريين في “برنامج خادم الحرمين الشريفين الجامعي لمساعدة الطلبة السوريين”، ضمن المقبولين عمومًا للمنح الدراسية لغير السعوديين في مؤسسات التعليم العالي الحكومي فقط، وأكدت أن التكاليف ضمن اعتمادات تلك المؤسسات التعليمية، والرفع إلى الوزارة عن أية تكاليف إضافية يتطلبها تنفيذ الأمر الملكي.

وأكدت مصادر في وزارة التعليم أن هذا استشعار من السعودية لواجبها الأخوي للوقوف مع الشعب السوري الشقيق في محنته التي يمر بها، وتيسيرًا على من استضافتهم ممن هم في مرحلة الدراسة الجامعية، صدر الأمر الملكي بالموافقة على اقتراح الوزارة بإنشاء البرنامج، وأن تكون مدته عامًا واحدًا قابلة للتجديد بحسب الحاجة، وأن يوكل ذلك إلى اللجنة الدائمة للمنح الدراسية لغير السعوديين المشكّلة بقرار من مجلس الوزراء.

وأضافت المصادر أن اللجنة قامت بوضع الأهداف المرجوة من هذا البرنامج، وإعداد ضوابط القبول، وآليات الاستقبال والفرز والتوزيع على مؤسسات التعليم العالي الحكومية، والمزايا الممنوحة للطالب، والأحكام العامة لهذا البرنامج، وتحديد الموازنات اللازمة للتكاليف، وتم تخصيص 3 آلاف منحة دراسية في مؤسسات التعليم العالي الحكومية.

وذكرت أن من أهداف البرنامج تجسيد موقف السعودية تجاه الشعب السوري الشقيق، وذلك بتخفيف معاناة أبناء هذا الشعب الذين لجؤوا إلى السعودية أخيرًا، ونصرتهم ودعمهم في جميع القضايا؛ ومنها قضية التعليم، واستيعاب أوقات الطلبة السوريين اللاجئين في أنشطة تعليمية تبعدهم عن مصادر الضرر والانحراف، وإعداد علماء ومتخصصين فاعلين من أبناء الشعب السوري قادرين على الإسهام في بناء بلدهم بعد انتهاء الأزمة.

وأكدت أن ضوابط القبول هي أن يكون الطالب ممن دخل إلى السعودية بتأشيرة زيارة مجانية نتيجة للوضع الذي تشهده سورية، وذلك قبل صدور هذا القرار، وأن تطبق على الطلبة السوريين شروط القبول المطبقة على الطلبة السعوديين في مؤسسات التعليم العالي في السعودية، مع استثنائهم من شروط اختباري القدرات والتحصيلي، وبالنسبة للمتقدمين لمرحلة البكالوريوس، فلا بد من أن يكون الطالب حاصلًا على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها، على أن تكون مصدقة، وللمتقدمين على مرحلتي الدراسات العليا (الماجستير، والدكتوراه)؛ أن يكون الطالب المتقدم لمرحلة الماجستير حاصلًا على شهادة البكالوريوس، وأن يكون الطالب المتقدم لمرحلة الدكتوراه حاصلًا على شهادة الماجستير.

وأشارت إلى ما يتعلق بالطلبة الذين كانوا على مقاعد الدراسة في سورية، أنه لا بد من أن يكون الطالب درس على الأقل فصلًا دراسيًا في مؤسسة تعليمية سورية حكومية أو أهلية، ومعترف بها من وزارة التعليم العالي السورية، ويقدم سجلًا أكاديميًا بالمواد التي درسها، وألا يقل عمر الطالب عن 17 عامًا، ولا يزيد على 25 عامًا للمرحلة الجامعية ومعهد تعليم اللغة العربية أو ما يماثلها، ولا يزيد على 30 عامًا لمرحلة الماجستير، أو 35 عامًا لمرحلة الدكتوراه، ولمجلس المؤسسة التعليمية الاستثناء من ذلك، وألا يكون الطالب مفصولًا من إحدى المؤسسات التعليمية في السعودية، وأن تكون الشهادات والسجلات الأكاديمية مصادقة من المؤسسة التعليمية، وتتبعها مصادقة وزارة الخارجية السورية، ثم مصادقة الملحقية الثقافية السعودية في سورية.

وأبانت المصادر أن المؤسسات التعليمية تتولى فرز الطلبات والرفع إلى الوزارة للمرشحين للقبول الذين تنطبق عليهم ضوابط القبول في هذا البرنامج، وتبعث وزارة التعليم العالي- بعد تحقق مؤسسات التعليم العالي من انطباق الشروط على مقدمي الطلبات في هذا البرنامج-؛ أسماء الطلبة المرشحين إلى الجهات المعنية، وعلى هذه الجهات تزويد وزارة التعليم العالي أولًا بأول بمرئياتها خلال مدة لا تتجاوز 30 يومًا، وتستكمل الوزارة بعدها الإجراءات النظامية اللازمة.

وأشارت إلى أن المزايا الممنوحة للطالب في البرنامج تتمثل في الرعاية الصحية له وأفراد أسرته في حال استقدامهم للإقامة معه، والتي تقدم إلى الطلبة من المؤسسة التعليمية والمؤسسات الصحية الحكومية السعودية، وتأمين المؤسسة التعليمية له وجبات غذائية مخفضة، ويحدد مجلس المؤسسة المبلغ الذي يدفعه الطالب للوجبة، أسوة بالطلبة الآخرين في المؤسسة التعليمية.

وبيّنت مصادر أنه تم تخصيص 3 آلاف منحة دراسية في مؤسسات التعليم العالي موزعة بحسب الآتي:

– جامعة أم القرى 200 منحة.

– الجامعة الإسلامية 120 منحة.

– جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية 200 منحة.

– جامعة الملك سعود 200 منحة.

– جامعة الملك عبدالعزيز 200 منحة.

– جامعة الأميرة نورة 200 منحة.

– جامعة القصيم 200 منحة.

– جامعة الملك خالد 200 منحة.

– جامعة الملك فهد للبترول والمعادن 70 منحة.

– جامعة الملك فيصل 70 منحة.

– جامعة الأمير سلمان 100 منحة.

– جامعة الباحة 100 منحة.

– جامعة حائل 100 منحة.

– جامعة الدمام 140 منحة.

– جامعة الحدود الشمالية 100 منحة.

– جامعة الجوف 100 منحة.

– جامعة تبوك 100 منحة.

– جامعة طيبة 100 منحة.

– جامعة نجران 100 منحة.

– جامعة جازان 100 منحة.

– جامعة المجمعة 100 منحة.

– جامعة الطائف 100 منحة.

– جامعة شقراء 100 منحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط