اتهامات أميركية لإيران بخرق قرارات مجلس الأمن وإطلاق صاروخ “باليستي”

اتهامات أميركية لإيران بخرق قرارات مجلس الأمن وإطلاق صاروخ “باليستي”
تم – واشنطن : أكد مسؤولان أميركيان الاثنين، أن إيران انتهكت قرارات مجلس الأمن الدولي الشهر الماضي بإجراء تجربة لإطلاق صاروخ باليستي جديد متوسط المدى.
وأوضح المسؤولان في تصريحات صحافية لوكالة عالمية رافضين الكشف عن شخصيتهما، أن التجربة الصاروخية أجريت في 21 نوفمبر الماضي على الأراضي الإيرانية.
فيما أكدت مصادر بأجهزة مخابرات غربية أن التجربة أجريت قرب مدينة تشابهار الساحلية القريبة من الحدود الإيرانية مع باكستان، هذا على الرغم من حظر جميع التجارب الصاروخية الإيرانية بموجب قرار أصدره مجلس الأمن في 2010 ويبقى ساريا لحين تنفيذ الاتفاق النووي الذي توصلت إليه طهران مؤخرا مع ست قوى عالمية.
وبمقتضى ذلك الاتفاق الذي تم التوصل إليه في 14 من يوليو سترفع معظم العقوبات عن إيران في مقابل قيود على برنامجها النووي، وحال سريانه “سيطلب” من إيران الامتناع عن مزاولة أنشطة الصواريخ الباليستية المصممة لحمل أسلحة نووية لمدة ثمانية أعوام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط