شرطة الرياض تعلن القبض على 21 لص منازل من جنسيات مختلفة

شرطة الرياض تعلن القبض على 21 لص منازل من جنسيات مختلفة
تم – الرياض : أطاحت إدارةُ التحريات والبحث الجنائي بشرطة الرياض – بتوفيق الله عز وجل – بستة تشكيلات عصابية تتكون من (21) من لصوص المنازل من جنسيات مختلفة، تورطوا بارتكاب العديد من جرائم سرقة المنازل والاستيلاء على ما تطاله أيديهم من مبالغ مالية ومصوغات ذهبية ومجوهرات وأجهزة الإلكترونية.
وأعلنت إدارة التحريات والبحث الجنائي في بيانها، أنه تم إسناد مهمة تشكيل فريق بحث وتحري على درجة عالية من الكفاءة، وتم اتخاذ الإجراءات البحثية ودراسة البلاغات والربط بين الأساليب التي ارتُكبت بها الجرائم للتعرف على هوية الجناة.
فقد ألقت إدارة التحريات والبحث الجنائي القبض – أولا – على ثمانية جناة – ثلاثة سعوديين وثلاثة بنغاليين وسودانييْن، تتراوح أعمارهم بين العقدين الثاني والرابع، تورطوا بالتخطيط المسبق وتنفيذ (8) سرقات من المنازل في عدة أحياء وسط العاصمة الرياض، والاستيلاء على ما بداخلها من مبالغ مالية ومصوغات ذهبية ومقتنيات شخصية.
كما أكد البيان ورود بلاغ لمركز شرطة المنار من المواطنين، عن تعرض منزله للسرقة، واستيلاء الجناة على حقيبة تحوي مبالغ مالية ومصوغات ذهبية وصكوك أراضٍ، وتم توسيع دائرة البحث عن المشتبه بهم والقبض عليهم، وتبين أنهم أربعة جناة جميعهم سعوديي الجنسية في العقد الثاني من العمر.
وأبلغ وافد مصري الجنسية شرطة الروضة عن تعرض منزله للاعتداء من قبل لصوص وسرقة مصوغات ذهبية وأجهزة هاتف جوال من داخل منزله، وبعد البحث والتحري عن الجناة تبين أنهما سعوديي الجنسية في العقدين الثالث والخامس من العمر، وتم القبض عليهما.
وحققت شرطة الروضة في بلاغ من مواطنين ومقيمين، عن تعرض منازلهم للسرقة، حين قام الجناة بالاستيلاء على مصوغات ذهبية وأجهزة إلكترونية ومقتنيات شخصية من داخل المنازل، وبالبحث والتحري عن الجناة تبين أنهم ثلاثة أشخاص سعوديين الجنسية جميعهم في العقد الثاني من العمر تم القبض عليهم.
وذكر البيان أن مركز شرطة منفوحة تلقى بلاغا من وافدة سودانية الجنسية، عن دخول أحد الجناة لمنزلها، وسرقة مبلغ مالي ومصوغات ذهبية وأجهزة هاتف جوال، وتم ضبط الجاني وتبين أنه تشادي الجنسية في العقد الثالث من العمر.
وأوضح البيان تلقي مركز شرطة الصحافة عددًا من البلاغات من مواطنين أفادوا بتعرض منازلهم للسرقة حين قام الجناة باقتحام منازلهم وسرقة مبالغ مالية وأجهزة هواتف جوال وتبين وقوف ثلاثة الجناة سعوديين ومصري الجنسية خلف تلك الجرائم فتم القبض عليهم.
وقد أرشد الجناة عن أجزاء من المسروقات التي استولوا عليها، وبالتحقيق معهم ومحاصرتهم بما توفر ضدهم من أدلة وقرائن كل على حدة؛ اعترفوا بالتخطيط وتنفيذ جرائمهم في أماكن متفرقة من العاصمة الرياض، موضحين دور كل منهم في التنفيذ وتقاسم المسروقات، وقد استطاعوا الدلالة على المواقع التي قاموا بالسرقة منها وتبين مطابقتها لما ورد في بلاغات المجني عليهم.
وتم تسليم ما عثر عليه بحوزة الجناة من مسروقات لأصحابها والتحفظ عليهم رهن استكمال التحقيق معهم ومعرفة مدى علاقتهم بالقضايا المماثلة، ومن ثم تقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع نظير ما أقدموا عليه من جرائم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط