إيقاف محجر نساح جنوب الرياض يهدد 500 مصنع وطني بالإغلاق

إيقاف محجر نساح جنوب الرياض يهدد 500 مصنع وطني بالإغلاق

 

تم ـ مريم الجبر ـ الرياض: أبدى أصحاب مصانع الحجر الطبيعي والرخام، قلقهم البالغ من احتمال إغلاق مصانعهم، بسبب إيقافهم من محجر نساح، جنوب مدينة الرياض، الذي يستمدون منه صناعة الحجر الطبيعي.

وأبرز المتضررون، خلال اجتماعهم لمناقشة قضيتهم، أنَّ “هناك أكثر من 500 مصنع مهدد بالإغلاق؛ بسبب إيقاف المواد الخام من مصانعهم التي تعتمد على الصخور الطبيعية في صناعة الحجر والرخام، فيما سيتم لو استمرت الأزمة، تسريح أكثر من 2000 موظف سعودي، يعملون في تلك المصانع”.

وأوضحوا أنَّ “حجم الاستثمار في مصانع الصخور الطبيعية يقدر بمبلغ يفوق مليارَيْ ريال”، مؤكّدين أنَّ “تلك المصانع مرتبطة بعقود لم تنجَز أعمالها، وستواجه تلك العقود تعثرًا، لاسيما بعد إغلاق محجر نساح، الذي يُعتبر المصدر الأخير للخام الذي تقوم عليه هذه المصانع منذ 40 عامًا تقريبًا، الأمر الذي يجعل تلك المصانع عاجزة عن الالتزام اتجاه تلك المشاريع، فضلاً عن تحمُّلهم غرامات التأخير”.

وناشدوا المسؤولين بالجهات الحكومية ذات العلاقة، إعادة النظر في العمل بمحجر نساح، لحين توفر البدائل، أو تنظيمه وإزالة العقبات، دون استمرار العمل فيه، ولكن توقفه يعني توقف ما يزيد على 500 مصنع، وما يزيد على 1000 شركة ومؤسسة عاملة في القطاع، الذي يُعد من القطاعات التي تصدر منتجاتها خارج المملكة، وتُعد قيمة مضافة للاقتصاد الوطني.

يذكر أنَّ غالبية هذه المصانع تحظى بدعم المجلس الاقتصادي والتنموي، كما تم إنشاء هيئة خاصة لها؛ نظرًا لأهمية رعايتها، وما تعود به من النفع للاقتصاد الوطني.

تعليق واحد

  1. محمدعمران

    اللهم افرجها من عندك

أضف رد على محمدعمران إلغاء الرد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط