إيران تعلن عن مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري في معارك اللاذقية وحلب

إيران تعلن عن مقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري في معارك اللاذقية وحلب
تم – طهران
أكدت وكالات أنباء إيرانية مقتل ما لا يقل عن 11 عنصراً بينهم جنرالات وضباط وعناصر في الحرس الثوري الإيراني في معارك اللاذقية وحلب، وعلى رأسهم قائد في القوة البحرية التابعة للحرس الثوري، يدعى اللواء ستار محمودي.
وقتل محمودي خلال “مهمة استشارية” في اللاذقية غرب سوريا، وهو قيادي في القوة البحرية للحرس الثوري في محافظة بوشهر، وكان يشغل منصب قائد المنطقة الخامسة في الأسطول البحري الإيراني في ميناء لنجة، قبل إرساله إلى سوريا نظراً لخبرته الطويلة.
كما أعلنت الوكالات الإيرانية، مقتل القيادي بالقوات الخاصة التابعة لبحرية الحرس الثوري الجنرال حبیب روحي، وضابط البحرية بالحرس الثوري علي رضا قلي بور قبل أيام في حلب، بالإضافة إلى رجل الدين سید أصغر جرغندي، وإحسان فتحي، وهما من كتيبة الحسن المجتبى بالحرس الثوري.
وأكد قائد فيلق “كربلاء” التابع للحرس الثوري بمحافظة مازندران، الجنرال محمد حسين بابائي في تصريحات صحافية، مقتل 4 من ضباطه في معارك حلب، الاثنين الماضي وهم مصطفى محرم علي مرادخاني من مدينة تنكابن، مصطفى شيخ الإسلامي من جالوس، روح الله صحرائي من آمل، وعبدالرحيم فيروز آبادي من مدينة نكا.
من جهة أخرى، أعلنت وكالة إيرانية مقتل الطفل الافغاني، مهدي أحمدي، وهو من عناصر فيلق “فاطميون” ويبلغ من العمر 17 عاماً، وهذا ثاني طفل تحت السن القانونية يقتل في صفوف الميليشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني بسوريا.
وبهذا ترتفع خسائر إيران البشرية في معارك سوريا، والتي تقدرها وسائل إعلام إيرانية بأكثر من 500 عسكري، بينهم نحو 40 من القادة رفيعي المستوى، قتل معظمهم في جنوب حلب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط