الخطوط السعودية تعتذر عن تأخر رحلتها 1040 لأكثر من أربع ساعات

الخطوط السعودية تعتذر عن تأخر رحلتها 1040 لأكثر من أربع ساعات
تم – جدة
أكدت الخطوط السعودية أن تأخر رحلتها رقم 1040 التي كانت متوجهة، ليلة أمس، من مطار الملك عبدالعزيز بجدة، إلى مطار الملك خالد بالرياض؛ عن موعد إقلاعها بأكثر من أربع ساعات، كان لظروف خارجة عن الإرادة بعد خلل مفاجئ عقب تصعيد الركاب.
 وتقدمت الشركة باعتذارها لركاب الرحلة، إذ تعرض عدد منهم للإعياء والتعب؛ نتيجة مكوثهم في الطائرة لثلاث ساعات، وكان من بينهم الداعية نايف الصحفي الذي قال في تصريحات صحافية، صرفت النظر عن الذهاب للرياض، بعد أن ألغي برنامج لي على الهواء، وأصبت بإعياء نُقلت على أثره للمستشفى.
 وأوضح الصحفي أن الرحلة كان من المقرر إقلاعها عند الساعة الخامسة مساء يوم أمس الثلاثاء، لكن الركاب تفاجئوا بعد الصعود للطائرة أنَّ هناك خللاً في الطائرة، وعليهم المكوث فيها لإصلاح العطل المفاجئ، ومن ثم الإقلاع، فمكثوا قرابة الثلاث ساعات في الطائرة وسط قلة الأوكسجين.
 وأضاف لم تستجب إدارة المطار لمطالبات الركاب بإنزالهم على أقل تقدير إلى صالة المطار، إلا بعد ثلاث ساعات وإصابة الكثير من كبار السن والمرضى بالإعياء والتعب.
من جانبه اعتذر مطار الملك عبدالعزيز بجدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” لكل ركاب الرحلة رقم 1040، مبينا أنَّه تم استدعاء مسؤول الخطوط في المطار، فأفاد باكتشاف خلل فني مفاجئ بعد صعود الركاب على متن الطائرة.

تعليق واحد

  1. محمد بن نايف

    اين التعويض على ذلك ؟!
    للأسف يفترض ان كل خطأ نشأ عنه ضرر يتم التعويض عليه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط