الجوازات تؤكد صعوبة تجاوز الإجراءات المشددة في مطارات المملكة  

الجوازات تؤكد صعوبة تجاوز الإجراءات المشددة في مطارات المملكة   

 

تم-الرياض : أكد مصدرٌ مسؤول في المديرية العامة للجوازات، أن الأنظمة والآليات المعمول بها في منافذ المملكة الجوية كافة، تؤدي مهامها بتميز، مشدداً على وجود إجراءات عديدة عند المغادرة إلى الخارج، لا يمكن تجاوزها أو تفاديها في أي حال من الأحوال.

ولفت المسؤول إلى أن ما تردد في وسائل إعلام مصرية لم تتسلمه الجوازات بصفة رسمية، غير أنها شرعت في التأكد مما أوردته تلك الصحف، وسيتم إصدار بيان رسمي في ذلك عند توفر المعلومات، مبيناً أن هناك تحقيقا في مطار الملك عبدالعزيز للتحقق من الواقعة أو عدمها، بمتابعة المدير العام للجوازات.

ووصف مزاعم اختراق الإجراءات الأمنية في مطار جدة، بأنها تهريج، لاتباع إجراءات منها، إصدار تأشيرة خروج وعودة للمقيم النظامي، وإذا كان زائرا أو معتمرا يسمح له بالمغادرة وفق صلاحية تأشيرة الزيارة أو العمرة، ومن ثم يحصل على تذكرة سفر، بعد تأكد الجهة المعنية من الإجراءات الأمنية والنظامية كافة، قبل إصدار بطاقة صعود الطائرة، ومن ثم المرور من موظفي الخطوط للتأكد من وجود بطاقة الصعود، ونظامية الجواز، وتأشيرة المغادرة، قبل أن يمر من موظف الجوازات على “كاونترات” للتثبت من الإجراءات النظامية، ومنها سلامة الجواز وصلاحية التأشيرة.

وتابع، “ثم يمنح الزائر أو المعتمر ختم المغادرة، ويدخل صالة المغادرة الدولية، ولا يسمح له بالخروج إلا لظرف طارئ، ويستلزم إحضار خطاب إلغاء السفر من الخطوط الناقلة لموظفي الجوازات، وقبل أن يغادر يجري التأكد من كون بطاقة الصعود إلى لطائرة تعود لنفس المسافر، إضافة لوجود جواز سفره، ومن ثم يتم توجيهه للبوابة والحافلة لنقله إلى الطائرة”.

وأوضح المصدر أن ما يتداول عن تجاوز لتلك الإجراءات، يعد تهريجا ومزاعم غير صحيحة، مشيراً إلى أن الإجراءات الأمنية المطبقة في المطارات، في أعلى مستوى.

ونشرت صحيفة مصرية، مزاعم عامل مصري يعمل مندوب مبيعات في المملكة، باختراق الإجراءات الأمنية في مطار جدة، مدعياً نجاحه في السفر إلى القاهرة دون جواز سفر، بعد أن رفض الكفيل تسليمه إياه وفق إفادته، وادعى أنه اضطر للسفر دون جواز سفره بواسطة عامل آسيوي في مطار جدة مقابل مبلغ قدره 7 آلاف دولار، لرغبته في العودة لمصر، وأنه لم يلجأ إلى السفارة المصرية خوفاً من كفيله -على حد زعمه.

وذكرت مصادر مسؤولة في مطار القاهرة أن التحقيق يجري مع راكب مصري وصل قبل يومين، لمعرفة ملابسات خروجه من مطار الملك عبدالعزيز في جدة دون جواز سفر وببطاقة الرقم القومي المصرية، بسبب ما زعمه من خلافات مع كفيله، وأنه دفع رشوة لعامل آسيوي في المطار لتسهيل خروجه.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط