“شفاعة أمير الباحة” تنهي خصومة الـ 18 عاماً وتعتق رقبة “الغامدي”

“شفاعة أمير الباحة” تنهي خصومة الـ 18 عاماً وتعتق رقبة “الغامدي”

تم-الباحة : نجحت شفاعة أمير منطقة الباحة، مشاري بن سعود بن عبدالعزيز، لدى أبناء “يحيى بن محمد العثري”، في عتق رقبة “عبدالله بن عبدالخالق الغامدي” الذي أقدم على قتل والدهم، قبل نحو 18 عاماً، إثر خلاف شخصي بينهما.

وأوضح الأمين العام للجنة إصلاح ذات البين في منطقة الباحة، محفوظ بن عبدالله حسن، أنه تم تصديق التنازل شرعاً، في حضور رئيس محكمة التمييز في منطقة الباحة، عبدالله بن أحمد القرني، ووكيل إمارة منطقة الباحة، الدكتور حامد بن مالح الشمري، ورئيس المحكمة الجزائية في الباحة، الشيخ خالد التويجري، وفيصل بن عبدالعزيز بن عبدالهادي، وعبدالعزيز بن عبدالله بن رقوش، وعثمان بن سويعد، ويحيى بالقرون، وعلي بن محمد بن ملحة، ومحمد بن غنام.

وأعرب الأمير مشاري بن سعود بن عبدالعزيز، عن سعادته البالغة بهذا التنازل، سائلاً الله أن يغفر للفقيد وأن يجزل الأجر والمثوبة لأبنائه على تنازلهم عن قاتل أبيهم، مؤكداً أن السعي في مثل هذه الأمور من الأعمال الخيرة والتي تقرب الإنسان إلى ربه، منوهاً بنبل وشهامة أهل الدم وسماحة نفوسهم تقرباً إلى الله سبحانه، سائلاً الله أن يكتب لهم الأجر والموهبة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط