“نزاهة” تعطي مساحة للعنصر النسائي وتعلي راية مكافحة الفساد

“نزاهة” تعطي مساحة للعنصر النسائي وتعلي راية مكافحة الفساد

تم – الرياض: رفعت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد “نزاهة”، قنوات التبليغ عن حالات الفساد إلى سبع، بعد تدشين رئيسها الدكتور خالد المحيسن، الأربعاء، القناة “التبليغية السادسة” المتمثلة في التطبيق الالكتروني؛ لاستقبال البلاغات عبر الأجهزة الذكية، والسابعة والمتمثلة في حساب “تويتري”؛ للرد على الاستفسارات المتعلقة بالبلاغات واختصاصات ومهام الهيئة.

وأكد المحيسن، خلال حديثه إلى وسائل الإعلام، عقب افتتاح ندوة نظمتها احتفاء باليوم الدولي لمكافحة الفساد، تحت عنوان “حطموا سلسلة الفساد” في الرياض، أن توظيف الكوادر النسائية في الهيئة؛ سيكون لها نصيب وسيتم توظيفهن قريبا، إذ إن الهيئة ترتب حاليا، هذا الأمر، مشددا على أن الصلاحيات التي ستمنح للموظفات والتخصصات التي سيعملون بها ستكون مشابهة لعمل الرجال.

استرداد الأموال

وحول مطالبة نزاهة بتمكينها من الحصول على النسخ النهائية من الأحكام القضائية الخاصة بقضايا الفساد، أوضح، أن حصول نزاهة على النسخ النهائية للأحكام القضائية؛ سيمكنها من متابعة استرداد الأموال من الأشخاص الذين حصلوا عليها من دون وجه حق، كما أن تلك الأحكام؛ ستشكل رصيدا مهما من المعلومات في شأن متابعة القضايا، ورصد حالات الفساد وآلية مكافحتها، مبينا أن عدم الحصول على الأحكام لن يمكن الهيئة من متابعة استرداد الأموال.

وعن إسهام تطبيق البلاغات الالكتروني المستقبلية، أضاف أن الهيئة حريصة على إشراك الجميع في مكافحة الفساد، والاستفادة من كل الخدمات المتاحة، سواء التقنية أو التواصل المباشر؛ للتسهيل على المواطنين في الإبلاغ عن حالات الاشتباه في الفساد، على أن تتعامل الهيئة معها على نحو قوي.

حلقتان للفساد

وبيّن، أن الهيئة تعمل على تطوير شامل فيما يتعلق بالتعامل مع البلاغات، من ضمنها تلقي البلاغات والتوثق من صحته، وأنه لا يمس سمعة أحد، إذ إن الهيئة حريصة على عدم المساس بسمعة الآخرين وكرامتهم، وتتحقق من البلاغات، قبل إحالة المشتبه بهم؛ للتحقيق معهم، مشددا على أن تطوير التعامل مع البلاغات سيكفل عدم المساس بسمعة الآخرين، لافتا إلى أن الفساد يتكون من حلقتين متسلسلة للفساد؛ الظواهر والعلاقات المتشابكة التي تحتاج إلى تفكيكها في سبيل القضاء على الفساد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط