لماذا غضب المتحدث باسم الخارجية الأميركية من صحافية روسية ؟

لماذا غضب المتحدث باسم الخارجية الأميركية من صحافية روسية ؟

واشنطن – فرانس برس : هاجم الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي، المراسلة الروسية غاياني شيشاكيان واتهمها بـ”طرح أسئلة سخيفة جدا”، بعدما سألته بإلحاح عن موقف واشنطن من نشر تركيا قوات في العراق.

وكررت الصحافية التي تواظب على حضور المؤتمرات في وزارة الخارجية، سؤالها لمعرفة ما إذا كانت واشنطن توافق أو لا توافق على الوجود العسكري التركي في شمال العراق من دون موافقة بغداد، ما يؤدي إلى توتر بين البلدين.

وتوجه كيربي إلى الصحافية وقد بدا عليه الغضب الشديد فجأة “إنه أمر مضحك فعلا، ألا يزعجك طرح هذه الأسئلة؟ عليك أن تنظري إلى هذه الأسئلة وتسخري من نفسك، أليس كذلك؟ إنه أمر مزعج”.

وأضاف: “أشير إلى أن فريقك نادرا ما يطرح أسئلة صعبة على حكومتكم”، في إشارة للتلفزيون الذي تعمل به والذي يموّله الكرملين جزئيا، مستطردًا: “هنا في وزارة الخارجية يمكنكم القدوم وطرح ما تريدون من أسئلة. ويمكن طرح أسئلة تنطوي على اتهامات، وبعضها كان اليوم سخيفا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط