فتح تحقيق مع السفير الأميركي في تايلاند بتهمة المس بالجلالة الملكية

فتح تحقيق مع السفير الأميركي في تايلاند بتهمة المس بالجلالة الملكية

تم – متابعات : بدأت السلطات التايلاندية التحقيق مع سفير الولايات المتحدة في البلاد، بشأن المس بالجلالة الملكية عبر تصريحات من شأنها أن تؤدي إلى الملاحقة في هذه المملكة المتحالفة عسكريا مع واشنطن.

وأكد مصدر في الشرطة التايلاندية، فتح تحقيق مع السفير الأميركي غلين تي دافييس، حول ما إذا كانت التصريحات التي أدلى بها السفير تعتبر انتهاكا للمادة 112 من القانون الجزائي، قانون المس بالجلالة الملكية”.

وقال السفير الذي تسلم منصبه قبل أسابيع “نحن قلقون من الأحكام الطويلة الأمد بالسجن وغير المسبوقة التي تصدرها المحاكم العسكرية التايلاندية ضد مدنيين بتهمة انتهاك قانون المس بالجلالة الملكية”.

وأضاف “لا يجوز سجن أي شخص بسبب تعبيره بشكل سلمي عن آرائه ونحن ندعم بقوة إمكانية إجراء أبحاث وتقديم تقارير حول مسائل مهمة بدون الخوف من الانتقام”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط