“أبل” تتوقع مزيداً من الهجمات الإلكترونية في العام 2016

“أبل” تتوقع مزيداً من الهجمات الإلكترونية في العام 2016

 

تم-الرياض : أورد موقع “كالت أوف ماك” المعني بأخبار “أبل” تقريراً يفيد بتوقعات زيادة عدد الهجمات الإلكترونية على نظامي “أبل” النقال والمكتبي خلال العام 2016 قد تتجاوز الضعف.

وأوضحت شركتا الأمن المعلوماتي “سمانتيك” و”فاير آي” أن أنظمة “أبل” ستشهد خلال العام 2016 هجمات إلكترونية مضاعفة من برمجيات خبيثة وتهديدات أمنية ستصيب أجهزة “أبل” الذكية النقالة والمكتبية على حد سواء.

ويشير التقرير إلى أن هذا الأمر ربما لا يقلق شركة عملاقة مثل “أبل” حالياً، نظراً لقوة ومتانة نظامها الأمني، ولكن الأمر قد يتغير في العام 2016.

ويتناول التقرير التداعيات المتوقعة لتنامي شراسة الهجمات على أنظمة “أبل” وتأثيراتها على المستخدمين على المدى القصير والطويل، مشيراً إلى أن مستخدمي “أبل” سيزداد قلقهم وسيصبحون غير راضين على الشركة ونظامها الأمني، بسبب كثرة البرمجيات الخبيثة والهجمات الإلكترونية المحتمل تضاعفها خلال العام المقبل.

ونوه إلى أن أبرز مخاوف “أبل” تكمن في خدمتها للدفع الإلكتروني “أبل باي” وزيادة احتمال تعرضها للهجمات.

ومن المتوقع أن يشهد العام 2016 اتساع رقعة الهجمات الإلكترونية بشكل ملحوظ، وأن تطال هذه الهجمات جميع الأنظمة والقطاعات، لاسيما بعد تنامي مفهوم “إنترنت الأشياء” واتصال المنازل والأجهزة الإلكترونية المنزلية والسيارات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط