الشاعر الحارثي يرثي العقيد #السهيان ويعدد مناقبه في الميدان

الشاعر الحارثي يرثي العقيد #السهيان ويعدد مناقبه في الميدان

تم – جدة : أطلق الشاعر علي بن حسن الحارثي؛ قصيدة فصحى في رثاء فقيد الوطن شهيد الواجب قائد القوات السعودية الخاصة العقيد عبدالله السهيان، الذي ارتقى دفاعًا عن وطنه وأهله، وفي سبيل استقرار اليمن.

ووصف الحارثي في قصيدته “في وداع أسد”، شجاعة وإقدام العقيد السهيان ورفاقه، ونجاحهم في إخماد الفتنة ونجدة أهل اليمن في مواجهة المليشيات الحوثية.

وجاءت قصيدة الرثاء في ١٦ بيتًا شعريًّا، يقول فيها:

وداعًا أيها الأسَدُ

ومثلكَ أنتَ يُفتقَدُ

ومن عشق الخلود سما

وهان عليه ما يجِدُ

رمى بكَ هامةَ الحوثيِّ

سلمانُ الذي يَعِدُ

فكنتَ حسامَهُ الأمضى

وقام الحزم يحتشِدُ

أخو الهيجاءِ إن ضرِمَتْ

له في شأنها جلَدُ

وطئتَ قفار مأرب قبلُ

والرمضاءُ تتَّقِدُ

وفي عدن الشموخ لكمْ

يدٌ حُلَّتْ بها العُقَدُ

هنيئًا عاجل البشرى

بها الأحباب قد شهدوا

لئن وافاك سهم الموتِ

ما وافاك ترتَعِدُ

ومن يردُ الوغى قُدُمًا

إذا الأبطال لم يردوا؟!

مضى بطلٌ لموئلِهِ

ونحن بإثْرِهِ مدَدُ

لتعلمَ فارسٌ أنَّا

على أحلامها نكَدُ

وأنَّا ها هنا رصَدٌ

لها في الدرب نقتعِدُ

لنا من جدِّنا عمرٌ

لواء العزِّ منعقِدُ

قراحُ الصفْوِ نشرَبُهُ

وحظُّ عدوِّنا الزَّبَدُ

يطول الليل من ألَمٍ

ويبسُمُ بالصباح غدُ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط